النفط يرتفع ويعوض خسائره عقب صدمة فوز ترامب

09 نوفمبر 2016
الصورة
هناك عوامل داعمة لأسعار النفط
+ الخط -

ارتفعت أسعار النفط، مساء الأربعاء، مع تعافي الأسهم والدولار من الخسائر الحادة المبكرة التي تكبدتها عقب الفوز المفاجئ لدونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأميركية.

وكان النفط قد هبط نحو 4% إلى قرب 43 دولارا للبرميل، ليسجل أدنى مستوى في نحو شهرين بعد اتضاح انتخاب ترامب رئيسا للولايات المتحدة.
وجاءت موجة البيع في إطار عزوف المستثمرين في السوق عن الأصول العالية المخاطر مثل الأسهم والدولار.
وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 32 سنتا أو 0.7 % ليبلغ عند التسوية 46.36 دولارا للبرميل بينما ارتفع الخام الأميركي 29 سنتا أو 0.6 % ليبلغ عند التسوية 45.27 دولارا للبرميل.

ومع فوز ترامب قال بعض المحللين إن هناك عوامل داعمة لأسعار النفط مثل التغير المحتمل في السياسة الأميركية تجاه إيران.
وانتقد ترامب الاتفاق النووي الذي أبرمه الغرب مع إيران وسمح لطهران بزيادة صادرات النفط الخام كثيرا هذا العام.
وقالت إيران إن على ترامب أن يلتزم بالاتفاق.

وقالت حكومة الرئيس الأميركي باراك أوباما إنها ستظل ملتزمة بالاتفاق مع إيران حتى نهاية فترتها، لكن محللين آخرين قالوا إن مساعي منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) الرامية لتعزيز أسعار الخام باتت أصعب كثيرا مع فوز ترامب.
وقد تواجه المنظمة تراجعا في الطلب على الخام إذا تباطأ النمو الاقتصادي العالمي في أعقاب فوز ترامب، ومع احتمال ارتفاع إنتاج النفط الأميركي في ضوء تعهد ترامب بفتح جميع الأراضي والمياه الاتحادية أمام أنشطة التنقيب عن النفط والغاز.

وهبطت أسعار النفط لفترة وجيزة الأربعاء بعدما أصدرت إدارة معلومات الطاقة الأميركية بياناتها الأسبوعية التي أظهرت زيادة جديدة في مخزونات النفط الخام بالولايات المتحدة لكن السوق تجاهلت تلك البيانات في نهاية المطاف.
وقالت إدارة معلومات الطاقة إن مخزونات الخام الأميركية ارتفعت 2.5 مليون برميل الأسبوع الماضي بزيادة مليون برميل عن توقعات المحللين. 

(رويترز)