النفط الإيراني يعود للسوق الإيطالي بعد انقطاع 10 سنوات

النفط الإيراني يعود للسوق الإيطالي بعد انقطاع 10 سنوات

19 ديسمبر 2016
الصورة
استئناف عمليات تصدير النفط من إيران (فرانس برس)
+ الخط -

قال مسؤول إيراني اليوم الإثنين، إن شركة النفط الوطنية الإيرانية وقعت عقداً قصير الأجل لبيع النفط الخام لإيني في إطار مساعيها لإحياء اتفاقية مع شركة النفط الإيطالية الكبرى، التي كانت سارية قبل فرض العقوبات الغربية على البلاد.

ونقلت وكالة أنباء "مهر" الإيرانية عن محسن قمصري مدير الشؤون الدولية في شركة النفط الوطنية قوله "باعت شركة النفط الوطنية الإيرانية شحنة واحدة من النفط الخام إلى هذه الشركة الإيطالية"، مضيفا أن المفاوضات جارية لتوقيع اتفاقية طويلة الأجل.

وتابع قمصري "إذا وقعت الاتفاقية فإننا نكون بعنا بالفعل 100 ألف برميل من النفط الخام إلى إيني". وأضاف أنه تم توقيع عقد أيضا مع ساراس الإيطالية لبيع نفط خام.

وكانت إيني أحد المشترين الرئيسيين للنفط الإيراني قبل العقوبات الغربية التي فرضت في العام 2006 ورفعت في يناير / كانون الثاني الماضي.

كما وقعت إيران في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، اتفاقاً أولياً بقيمة 4.8 مليارات دولار مع شركة توتال النفطية الفرنسية، في أول اتفاق من هذا النوع بعد الاتفاق النووي الذي وقعته إيران مع القوى الكبرى، ورفع العقوبات التي تسببت في تعثر الاقتصاد القائم على النفط.

وكان مساعد وزير النفط الإيراني للشؤون الدولية، أمير حسين زماني نيا، قد أعلن عن تعريف إيران لمشاريع بقيمة 200 مليون دولار للسنوات الـ6 المقبلة، في قطاع النفط والغاز، وتسعى إلى استقطاب الاستثمارات الأجنبية في هذا القطاع.

يذكر أن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قدّم مشروع الموازنة العامة للعام الفارسي المقبل، الذي يبدأ في 21 مارس/آذار المقبل. ويصل حجم هذه الموازنة إلى 100 مليار دولار، بزيادة سنوية تناهز 8.84%. وتم إعداد الموازنة الإيرانية الجديدة على سعر نفط في حدود 55 دولاراً للبرميل، وسعر صرف للدولار في حدود 3300 تومان إيراني. وتتوقع إيران، بموجب هذه الميزانية، ارتفاع إيرادات النفط بنحو 48% إلى 110 تريليونات تومان.

(رويترز، العربي الجديد)

 

المساهمون