النظام السوري يهجّر الدفعة الثانية من الوعر برعاية روسيّة

النظام السوري يهجّر الدفعة الثانية من الوعر برعاية روسيّة

27 مارس 2017
الصورة
خرج ما يقارب 370 عائلة (أرشيف/العربي الجديد)
+ الخط -



أكّدت مصادر محلية، لـ"العربي الجديد"، أن الدفعة الثانية من مقاتلي المعارضة السورية المسلحة والمدنيين في حي الوعر بحمص، غادرت صباح اليوم الإثنين، متوجهةً نحو جرابلس شمال سورية.

وتمت العملية تطبيقاً لاتفاق بين المعارضة والنظام برعاية روسية، إذ خرج ما يقارب 370 عائلة من بينهم حالات مصابة بمرض مزمن وإصابات حرب.

ووفقاً للمصادر، يقدر عدد الذين تم إجلاؤهم بالحافلات، اليوم، ما بين 1850 شخصاً وألفي شخص، من الراغبين بالخروج وعدم البقاء ومصالحة النظام، بينهم عناصر من المعارضة المسلحة خرجوا بسلاحهم الخفيف.

وتجمع المدنيّون الراغبون بالخروج في منطقة مدينة المعارض بحي الوعر منذ الساعة الثانية بعد منتصف الليل في أجواء باردة، بينما دخلت الحافلات إلى الحي مع طلوع الشمس.

ومن المتوقع أن تتمّ عمليّة تهجير الدفعة الثالثة من أهالي الحي، يوم السبت المقبل، على أن تكون وجهتها مدينة إدلب، وفقاً لما ذكرته المصادر ذاتها.

ويشار إلى أنّه قد تمّ تأجيل إجلاء الدفعة الثانية، السبت الماضي، إلى اليوم، بسبب المعارك الدائرة في ريف حماة. وكانت الدفعة الأولى قد غادرت الحي قبل نحو أسبوعين وشملت نحو ألفي شخص.

وتوصلت المعارضة في حي الوعر إلى اتفاق مع النظام برعاية روسيا في 12 الشهر الحالي، يقضي بإجلاء كافة الراغبين بالخروج من الحي، ويقدر عددهم بـ20 ألفاً، إلى مناطق إدلب وجرابلس وريف حمص الشمالي.

وجاء الاتفاق بعد حصار وقصف من قوات النظام والمليشيات الموالية لها على حي الوعر في شمال غرب مدينة حمص، والذي استمر قرابة ثلاثة أعوام.