النظام السوري يطلق سراح حدث أردني

09 أكتوبر 2019

أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنيين سفيان القضاة، أنّه "وبمتابعة حثيثة من مركز عمليات الوزارة والسفارة الأردنية في دمشق، أفرجت سلطات النظام السورية، أمس الثلاثاء، عن مواطن أردني (حدث) يبلغ من العمر 16 عاماً كان محتجزاً لديها".

وقال القضاة، في تصريحات صحافية، اليوم الأربعاء، إنّه تم تسليم الحدث إلى أحد أفراد عائلته المتواجد في دمشق، موضحاً أنّ السفارة الأردنية في دمشق "تعمل على تأمين عودة المواطن الحدث المفرج عنه إلى أرض الوطن".

وفي تصريحات تلفزيونية سابقة، قال القضاة إنّ وضع المعتقلين الأردنيين في سورية، "معقّد قليلاً"، مضيفاً "حاولنا أكثر من مرة (عبر) استدعاء القائم بالأعمال (السوري في عمّان)، وعبر تقديم مذكرات احتجاج وطلب زيارات، لكن التعاون من الجانب السوري لم يكن أبداً على المستوى المطلوب".

وأشار إلى أنّ "الجانب السوري يعترف بوجود بعض المعتقلين الأردنيين في السجون السورية، ولا يعترف بالبعض الآخر"، لافتاً إلى أنّ "الوزارة سلّمت سلطات النظام السوري كشوفات تتضمن معلومات وتفاصيل عن جميع المعتقلين والمفقودين الأردنيين في سورية".

يشار إلى أنّه ومنذ إعادة فتح الحدود البرية بين البلدين، في منتصف شهر أكتوبر/ تشرين الأول 2018، قامت السلطات السورية باعتقال عدد من الأردنيين، ولا يزال ما يزيد على ثلاثين مواطناً أردنياً في معتقلات النظام.