النظام السوري يتكبد خسائر فادحة في ريفي حماة واللاذقية

النظام السوري يتكبد خسائر فادحة في ريفي حماة واللاذقية

09 يونيو 2019
+ الخط -
أعلنت المعارضة السورية المسلحة، اليوم الأحد، عن إيقاعها خسائر في صفوف قوات النظام بريفي حماة واللاذقية.

وذكرت "الجبهة الوطنية للتحرير"، التابعة للمعارضة، في بيان، أن عناصرها تمكنت من قتل مجموعة لقوات النظام بينهم ضابط في عملية على موقع لهم بمنطقة تلة أبو أسعد في ريف اللاذقية، شمال غرب سورية.

وأضافت أنها تمكنت من تدمير مدفع لقوات النظام على جبهة "الشيخ حديد" في ريف حماة الشمالي الغربي بعد استهدافه بقذائف الهاون، وتدمير دبابة بعد إصابتها بصاروخ مضاد للدروع.

وتحاول قوات النظام استعادة مواقع ومناطق خسرتها خلال اليومين الماضيين، عقب هجوم من المعارضة السورية المسلحة على محور تل الملح في ريف حماة الشمالي الغربي.

بدورها، أعلنت "هيئة تحرير الشام" عن قتل مئة عنصر من قوات النظام وأسر أربعة آخرين، وتدمير ثماني آليات وإعطاب طائرة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية في ريف حماة.

وأشارت إلى أن الخسائر جاءت عقب مشاركة عدة فصائل من المعارضة في عملية مشتركة ضد قوات النظام تحت مسمى "الفتح المبين".

في المقابل، شنّت طائرات النظام عدّة غارات على مدينة كفرزيتا وقرية لطمين شمالي حماة، وعلى محور تلة الكبينة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي الشرقي، أسفرت عن أضرار مادية.

إلى ذلك، أصيبت امرأة وطفلان جراء قصف براجمات الصواريخ من قوات النظام على محيط بلدة الزربة في ريف حلب الجنوبي المتاخم لريف إدلب الشرقي.