النظام السوري: إقامة إدارة ذاتية للأكراد أمر قابل للتفاوض

26 سبتمبر 2017
+ الخط -
قال وزير خارجية النظام السوري، وليد المعلم، مساء الإثنين، إنّ "إقامة نظام إدارة ذاتية للأكراد في سورية أمر قابل للتفاوض والحوار، في حال إنشائها في إطار حدود الدولة"، وذلك في تعليق على الانتخابات التي أجرتها "الإدارة الذاتية" (الكردية)، يوم الجمعة الماضي في مناطق سيطرتها، شمالي سورية.
وأوضح المعلم في لقاء أجرته قناة "روسيا اليوم"، أنّ "بلاده تعتبر الوجود الأميركي على أراضيها غير شرعي"، مطالباً تركيا بـ"وقف دعم وتمويل المجموعات الإرهابية، من أجل النظر في تحسين العلاقات".
وأجرت "الإدارة الذاتية" التي يسيطر عليها حزب "الاتحاد الديموقراطي" انتخابات محلية في مناطق سيطرتها، شمالي سورية، في خطوة لإعلان فدرالية هناك، وسط مقاطعة من "المجلس الوطني الكردي"، ورفض من "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية".
وتمّ خلال الانتخابات اختيار (كومينات) وحدات صغيرة، تعقبها خطوات تؤدي إلى تأسيس برلمان وهيئة تنفيذية (حكومة) بداية العام المقبل لإدارة ثلاثة أقاليم، وست مقاطعات.