النجم هالاند..1000 تمرين متنوع و300 ضغط سريع يومياً

04 مايو 2020
الصورة
النجم النرويجي إيرلينغ هالاند (Getty)
+ الخط -
تواصل الجماهير الرياضية في العالم طرح أسئلتها، حول الأسباب التي جعلت النجم النرويجي الشاب إيرلينغ هالاند مهاجم بروسيا دورتموند الألماني يتألق مع جميع الأندية في البطولات المحلية والقارية، ليكشف المدرب السلوفاكي ستانيسلاف ماسيك للجميع، عن أسرار صاحب الـ19 عاماً.


وقال ستانيسلاف ماسيك في حديثه مع صحيفة "آس" الإسبانية: "هالاند يعرف ما يريده. أثناء وجوده في سالزبورغ جاءت إليه صديقته من النرويج لزيارته، لكنه بعد عدة أيام عاد إلينا في التدريبات، لأنه يريد التركيز فقط على كرة القدم".

وتابع المدرب السلوفاكي، الذي أمضى أسبوعاً كاملاً مع المهاجم النرويجي، الذي كان يتدرب مع فريقه السابق ريد بول سالزبورغ في بداية الموسم الحالي: "مجرد رؤية هالاند تعجبني كثيراً، إنه يعمل كمُحترف ناضج للغاية، ولديه هدف واضح في عالم كرة القدم، لكنه أخبرني أنه لن يصل إلى ما يرغب به، إلا بالعمل بشكل سريع وجدي، من دون راحة مُطلقاً".

وأضاف ماسيك، أنه دُهش للغاية عند مشاهدته النجم النرويجي لأول مرة، لأن طوله يصل إلى 1.94 متر، ويشبه ما يفعله في التمارين إلى حد كبير، ما يفعله المخضرم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي، الذي يُشتهر بالقسوة والجدية والعمل الكبير بالتدريبات التي يخوضها.

وأوضح ماسيك: "لدى هالاند احترام كبير للعمل. لقد أخبرني الجميع في سالزبورغ أنه يعمل بشكل فردي لتحسين مستواه الفني، لكنه فاجأني عندما أخبرني بقيامه بألف تمرين متنوع، و300 ضغط سريع يومياً، وهذا سبب تألقه بعدها، عندما شاهدته يلعب مع منتخب بلاده تحت 20 عاماً ضد منتخب سلوفاكيا، وفاز علينا بهدفين مقابل لا شيء، لفت إيرلينغ انتباهي حينها بشكل كبير".

واعترف المدرب السلوفاكي، بأن النرويجي إيرلينغ هالاند يشبه إلى حد كبير أحد الذين يعتبرهم قدوته في الملاعب، إنه العملاق السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، بسبب التشابه الكبير بينهما في البنية الجسدية، لكن مهاجم بروسيا دورتموند نسخة مطورة، بفعل سرعته الكبيرة، وتوجد لديه عقلية مهنية واعية، على الرغم من صغر سنه.

من جهة أخرى، تحدث المدرب السلوفاكي، عن وجوده مع المهاجم النرويجي الشاب، الذي كان مرتبطاً بالرحيل إلى أندية مانشستر يونايتد الإنكليزي أو ريال مدريد الإسباني أو يوفنتوس الإيطالي في سوق الانتقالات الشتوية الماضية، بقوله: "لقد قام هالاند بالتحدث إلى الجميع، وأبدى رغبته الكبيرة باتخاذ مثل هذه الخطوة قريباً، لكنه تحدث عن الدوري الألماني أيضاً".

وواصل: "بعد ذهابي إلى بلادي، شاهدت في وكالات الأنباء أن هالاند قد وقّع فعلاً لنادي بروسيا دورتموند الألماني، ليصبح إعصاراً كبيراً بعد أن قام بتسجيل 12 هدفاً في 11 مباراة لعب فيها، وبالطبع لن ينسى الجميع ما أحرزه من أهداف مع نادي ريد بول سالزبورغ في البطولات المحلية والقارية التي خاضها معهم".

وأردف: "أعتقد أن ما قام به هالاند خطوة كبيرة، لأنه الآن يلعب مع أحد أكبر الأندية في ألمانيا، ومركزه معهم في الهجوم، ويوجد معه فريق مكون من الشباب، مثل المغرب أشرف حكيمي، والإنكليزي جادون سانشو، ولعب معهم في دوري أبطال أوروبا، وإذا استمر بهذه الطريقة بالتقدم الكبيرة، فإن الجميع سيراه بأحد أكبر الفرق بالقارة الأوروبية، وربما يكون مع ريال مدريد.

وختم المدرب السلوفاكي ستانيسلاف ماسيك حديثه بقوله: "أفضل لاعبي العالم في تاريخ كرة القدم لعبوا في مسيرتهم الاحترافية مع نادي ريال مدريد، والشاب إيرلينغ هالاند أحدهم بلاشك، وأنا أراه في المستقبل بلا شك أيضاً يخوض مبارياته مع ريال مدريد".

المساهمون