المقاطعة... رفض عربي للاحتكار والغلاء

05 فبراير 2019
الصورة
حملات لمقاطعة السلع في دول عربية (العربي الجديد)
تصاعدت حملات المقاطعة  الشعبية لبعض المنتجات، خلال الفترة الأخيرة، احتجاجاً على موجات الغلاء التي ضربت الأسواق العربية، وجاءت هذه الخطوة من المستهلكين بهدف الضغط على التجار والمنتجين لخفض أسعار السلع  الأساسية، بعدما تخلّت عنهم حكوماتهم.

وعقب نجاح المقاطعة في دول انتقلت إلى أخرى لتشمل المغرب والجزائر والأردن ومصر وغيرها، ولم يكن الغلاء فقط دافعاً للمقاطعين، بل كانت هناك حالات تدفعها توجهات سياسية مثل العراق الذي شهد حملات ضد سلع أجنبية أغرقت البلاد.

واختلفت نسبة المشاركة في حملات المقاطعة بين دولة وأخرى، حيث شهدت تجربة المغرب النجاح الأكبر من بين الدول العربية، إذ فوجئت الأوساط السياسية والاقتصادية بقوة حملات المقاطعة، ما دفعها إلى السعي لامتصاص غضبة المستهلكين من ارتفاع الأسعار رغم مستوى التضخم الرسمي المنخفض في المغرب