المقاتلات التركية تقصف مواقع "داعش" في سورية

المقاتلات التركية تقصف مواقع "داعش" في سورية

إسطنبول
باسم دباغ
24 يوليو 2015
+ الخط -
شنّ سلاح الجو التركي، فجر الجمعة، غارات عنيفة ضد ثلاثة مواقع لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في سورية، وذلك بالتزامن مع قيام قوات الأمن التركية بحملة اعتقالات واسعة في مدينة إسطنبول، شارك فيها حوالى خمسة آلاف شرطي وعنصر أمن، واستهدفت خلايا يشتبه بانتمائها لـ"داعش" وحزب "العمال الكردستاني" وجبهة "تحرير الشعب الثورية" (منظمة يسارية متطرفة محظورة)، ولا تزال الحملة مستمرة حتى الآن.

وانطلقت طائرات "إف 16" من قاعدة دياربكر الجوية فجر اليوم، وأطلقت لما يقارب 13 دقيقة 4 قذائف، استهدفت مقرين ونقطة تجمع تابعة لتنظيم "داعش" داخل سورية، وذلك بحسب البيان الصادر عن لجنة التنسيق في مقر رئاسة الوزراء، والتي أشرفت على العملية.

وبحسب المعلومات، التي حصل عليها "العربي الجديد"، فإنّ "الضربات الجوية استهدفت مواقع لـ"داعش" بالقرب من قرية حوار الحدودية في ريف حلب، والمواجهة لولاية كيليس التركية، إذ إن الطائرات التركية لم تدخل المجال الجوي السوري، بل اكتفت بتوجيه صواريخها من داخل الأراضي التركية".

يأتي هذا، بعد ساعات من اندلاع اشتباكات لأول مرة، أمس الخميس، بين الجيش التركي وتنظيم "الدولة الإسلامية"، باستخدام مختلف أنواع الأسلحة، ما أسفر عن مقتل جندي تركي وجرح آخرين، بينما أعلن الجيش حالة التأهب القصوى ضمن صفوفه، ملتزماً بمواقعه داخل الأراضي التركية، من دون التوغل في الأراضي السورية.

على خطٍ موازٍ، شنّت قوات الأمن التركية حملة أمنية واسعة داخل مدينة اسطنبول، شارك فيها أكثر من خمسة آلاف عنصر أمن وشرطي، استهدفت أكثر من 128 عنواناً بشكل متزامن، في 26 بلدية تابعة للمدينة، لاعتقال خلايا تابعة لـ"داعش" وحزب "العمال الكردستاني" و"جبهة تحرير الشعب الثورية"، وذلك بمساعدة المروحيات ولا تزال الحملة مستمرة.

إلى ذلك، علم "العربي الجديد"، أنّ الاتفاق الجديد بين أنقرة وواشنطن يقضي بفتح قاعدة "إنجرليك" الجوية بشكل جزئي، أمام طيران التحالف الدولي لتوجيه ضربات إلى "داعش"، مقابل إعلان منطقة آمنة على الحدود السورية، بطول 90 كيلومتراً تمتد من بلدة جرابلس إلى مارع في ريف حلب وبعمق يتراوح بين (40 -50 كيلومتراً)، إذ ستكون محمية بمنطقة حظر طيران أيضاً.

ذات صلة

الصورة

سياسة

تظاهر مئات المدنيين، الجمعة، في محافظتي إدلب وحلب ودعوا الضامن التركي للتدخل لوقف القصف الذي تشهده منطقة جبل الزاوية، جنوبي إدلب شمال غربي البلاد، فيما جدّدت الطائرات الحربية الروسية قصفها على ذات المنطقة، واستهدفت محيط نقطة مراقبة تركية.
الصورة

مجتمع

لم يكن العيد في مدينة القامشلي بمحافظة الحسكة، شمال غربي سورية، يحمل البهجة كما في الأعوام السابقة، نظراً لضغوطات الحياة المتزايدة على الأهالي والحرارة المرتفعة وتفرق العوائل، بسبب هجرة أفرادها إلى خارج سورية.
الصورة
أحد مظاهر الاستعداد للعيد في تركيا (إسراء هازياغلو/ الأناضول)

مجتمع

يحاول العرب في تركيا الاحتفال بعيد الأضحى من خلال استحضار بعض الذكريات التي تعود إلى أيام الطفولة وحتى مرحلة الشباب، ونقلها إلى أبنائهم. كما يعرب كثيرون عن رغبتهم بالعودة إلى بلدانهم التي خرجوا منها قسراً.
الصورة

اقتصاد

بعد 8 أعوام من قطيعة القاهرة وأنقرة، أطلق وزير الخارجية التركي مولوود جاووش أوغلو ما سمّاه "عهداً جديداً" من التقارب مع مصر، خلال إعلانه عن فتح أبواب الزيارات بين البلدين، وبدت المصالح الاقتصادية الحافز الأساسي لتسريع خطى التواصل. فماذا في التفاصيل؟

المساهمون