المفاجآت تكسو نتائج نزالات "رويال رامبل" مع عودة الأساطير

المفاجآت تكسو نتائج نزالات "رويال رامبل" مع عودة الأساطير

30 يناير 2017
الصورة
راندي أورتن حسم النزال الرئيسي وسيتواجد في ريسلمانيا (Getty)
+ الخط -
شهدت منافسات عرض "رويال رامبل" الشهري، التابع لاتحاد المصارعة الترفيهية "WWE"، العديد من المفاجآت على صعيد نتائج المواجهات الرئيسية، بعدما سقط ثلاثي الأساطير أندرتيكر وغولدبرغ وبروك ليسنر، على الرغم من أن التوقعات الأولية كانت تشير إلى أن أحدهم سيكون بطل النزال الرئيسي، من أجل ضمان التواجد في منافسات "ريسلمانيا" العرض الأهم في الاتحاد.


وكانت الإثارة الأكبر في النزال الرئيسي بالعرض الشهري، والذي شارك فيه 30 مصارعاً، وتوج به على عكس المتوقع راندي أورتن، بعد الإطاحة برومان رينز، آخر من دخل إلى الحلبة بحثاً عن فوزه الثاني على التوالي دون جدوى.


وعلى عكس المتوقع فوجئ الجمهور أكثر من مرة في الدقائق الأخيرة، بداية من دخول المصارع رقم 26، بروك ليسنر، ولكنه لم يبق سوى 3 دقائق على الحلبة، بعدما أقصاه غولدبرغ سريعاً، ليكرر مع فعله في عرض سرفايفر سيريس، ويخرج أحد أهم المرشحين للفوز بالنزال.


وبعدها جاء دور غولدبرغ ليخرج أمام الأسطوري أندرتيكر، ليكون المرشح الوحيد بين الأساطير للفوز باللقب، ولكن كان لرومان رينز رأي آخر، بعدما أطاح به رومان رينز، الذي جاءت مشاركته على عكس المنتظر، خاصة بعد خسارته نزاله أمام كيفن أوينز بعد تدخل من برون ستروتمان.


وفي النهاية يبقى في الحلبة كلٌ من رينز وأورتن وبراي وايت، واشتد الصراع بين الثلاثي، وكوّن الاثنان الأخيران فريقاً ضد الفائز بالسباق العام الماضي، وأسقط رينز براي وايت، قبل أن ينجح أورتن في الإطاحة به من الحلبة، ليضمن تواجده في "ريسلمانيا".


وفي مواجهات أخرى خطف جون سينا لقب WWE من أي جي ستايلز، بعد معركة تألق فيها الجانبان، واضطر سينا خلالها إلى تنفيذ حركته الشهيرة AA مرتين متتاليتين من أجل حسم اللقاء لصالحه، ويصبح صاحب الرقم القياسي لمرات الفوز باللقب، بواقع 16 مرة، متفوقاً على الأسطوري ريك فلير.

المساهمون