المعلم: أي عمل عسكري ضد المجموعات"الإرهابية" دون التنسيق هو"عدوان"

25 اغسطس 2014
+ الخط -

أعلن وزير خارجية النظام السوري وليد المعلم، اليوم الإثنين، استعداد دمشق للتعاون والتنسيق على المستويين الإقليمي والدولي بخصوص مكافحة الإرهاب ضمن "احترام سيادة واستقلال البلاد"، معتبراً أي عمل خارج هذا التنسيق هو "عدوان".

وفي مؤتمر صحفي عقده في العاصمة السورية، أوضح المعلم أن دمشق مستعدة للتعاون والتنسيق على المستويين الإقليمي والدولي بخصوص مكافحة الإرهاب ضمن احترام سيادة واستقلال البلاد، وبشرط التنسيق مع الحكومة السورية التي اعتبرها "رمز السيادة الوطنية".