المشيشي يلوذ بـ"حكومة كفاءات مستقلة" لتفادي التجاذبات السياسية

تونس
بسمة بركات
10 اغسطس 2020

أكد رئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي، مساء اليوم الاثنين، أن التجاذبات السياسية بين الفرقاء السياسيين كبيرة، ما يجعل الوصول إلى اتفاق صعبا، وبالتالي فإن الاختيار سيكون نحو حكومة كفاءات مستقلة تماما.

وأضاف، في مؤتمر صحافي انتظم برئاسة الحكومة، أن "المسؤولية والواجب يفرضان المضي إلى حكومة إنجاز اقتصادي واجتماعي، فالحكومة لا يجب أن تكون رهينة التجاذبات السياسية، ويجب أن تتوفر في أعضائها شروط النزاهة والنجاعة وتكون قادرة على العمل في تناغم لتحقيق برنامجها".

وأكد أنه "في الوقت الذي تبدو فيه الخلافات بين الأحزاب كبيرة، فإن نسبة النمو سلبية والمديونية كبيرة والبطالة قد تتجاوز 19 بالمائة في أفق 2020".

وبيّن أن "البلاد في حاجة للخروج من الأزمة، لأن هناك مواطنين مطلبهم الوحيد اليوم هو الماء".

وتابع المشيشي أن "التفاعل مع الأحزاب سيكون حول البرنامج، إيمانا بدورها في خدمة البلاد"، مشيرا إلى أن "الحكومة وضعت برنامجا يقوم على الرفع من موارد الدولة ومن مكتسبات المؤسسات وتطوير مناخ الاستثمار".

ووعد بأنه سيتم دعم القدرة الشرائية للمواطن التونسي والإحاطة بالفئات الهشة، مؤكدا أن العمل سيكون وفق علوية القانون.  

ذات صلة

الصورة
تونس1

تحقيقات

يوثق استقصاء "العربي الجديد" أشكالاً مختلفة من الاتجار بالبشر في تونس، إذ تستقطب شبكات أفريقية ومحلية ضحايا ينتمون لدول جنوب الصحراء يقعون ضحية العمل القسري والاستغلال الجنسي بينما يتبدد حلمهم بالعبور إلى أوروبا
الصورة
الأمطار تغرق شوارع تونس (العربي الجديد)

مجتمع

شهدت العاصمة التونسية وعدد من المدن الساحلية، الاثنين، أمطاراً غزيرة تسببت في إغلاق بعض الشوارع، وغمرت المياه منازل ومحال، وعطلت حركة المرور، كما علق مواطنون بعد أن عطل تجمع المياه عودتهم إلى منازلهم، أو حال دون قدرتهم على مغادرة مقار عملهم.
الصورة
سياسية/الدرك التونسي/(فتحي بلعيد/فرانس برس)

أخبار

تعرض عونا حرس (درك) تونسيان، صباح اليوم الأحد، إلى عملية دهس من قبل "عناصر إرهابييين"، وذلك على مفترق القنطاوي في سوسة وسط البلاد، ما أدى إلى مقتل أحدهما، فيما "تم القضاء على 3 عناصر متشددين مسلحين". 
الصورة
رئيس الحكومة التونسية المكلف هشام المشيشي (ياسين قايدي/الأناضول)

سياسة

تعهد رئيس الحكومة التونسية المكلف هشام المشيشي للأحزاب البرلمانية، اليوم الثلاثاء، بالتعاون معها لتحقيق برنامجه، ملتزماً بعدم التعالي عليها والتنسيق معها وسط تطمينات لتمرير حكومته بأغلبية مريحة.