المشاكل قد تبدأ مبكرا بين زيدان وبيريز.. بسبب أوديغارد

المشاكل قد تبدأ مبكرا بين زيدان وبيريز.. بسبب أوديغارد

15 يوليو 2016
الصورة
زيدان يدخل في أزمة بسبب أوديغارد (Getty)
+ الخط -


قدم ريال مدريد الإسباني أداء مميزا الموسم الماضي تحت قيادة المدير الفني الفرنسي، زين الدين زيدان، وهو ما زاد من ثقة إدارة النادي الملكي فيه، ودفعتها للمراهنة عليه لفترة أكبر ضمن صفوف الفريق، إلا أن المشكلات قد تبدأ مبكرا بين المدرب ورئيس الملكي، فلورنتينو بيريز، بسبب تدخلات الأخير في بعض القرارات الفنية، وآخرها كان إجبار "زيزو" على ضم النرويجي الشاب مارتن أوديغارد إلى قائمة جولة أميركا الشمالية التحضيرية للموسم الجديد.

ولم يقنع أوديغارد (17 عاما) مدربي ريال مدريد، منذ التعاقد معه في يناير/كانون الثاني 2015، ولم يظهر بالشكل المنتظر في مشاركاته القليلة مع الفريق الأول، وهو ما دفع الفريق الإسباني للتفكير في إعارته لبعض الوقت، حتى يكتسب الخبرة التي تنقصه، ويعود بقوة أكبر للفريق، إلا أنه فشل في إيجاد فريق يرغب في ضمه.

ويبدو أن الشاب النرويجي كان خارج حسابات زيدان خلال الفترة المقبلة، وهو ما دفعه لعدم ضمه للجولة في الولايات المتحدة وكندا، والاكتفاء بتواجده في التحضيرات الداخلية في إسبانيا، وهو الأمر الذي لم يعجب فلورنتينو بيريز، ليطالب بضمه إلى القائمة، خاصة بعدما تلقى شكوى من والد اللاعب بأن نجله لا يلقى ما يستحقه في صفوف الريال.

وكان ريال مدريد قد دخل في صراع مع كبار أوروبا من أجل ضم أودريغارد قبل ما يقارب العامين، واتفقت إدارة الفريق وقتها بأن يلعب ضمن صفوف الثاني، على أن يشارك من حين لآخر في مباريات مع الفريق الأول، ولكنه لم يقدم الأداء المنتظر مع الفريقين، وتسببت بعض المشاكل في استبعاده من آخر مباريات الفريق الحاسمة في الدوري.

وحاول الفريق الملكي عرض اللاعب على فرق في الدوري الإيطالي والإنجليزي دون جدوى، وهو ما دفع فلورنتينو للتفكير في ضمه للجولة الأميركية والاعتماد عليه بأكبر شكل ممكن من أجل الترويج له بشكل أفضل وإعارته خلال موسم الانتقالات الصيفية الجاري.

المساهمون