المستحقات المالية للاعبي ومدربي الدوري العراقي... أزمة تلوح بالأفق

07 يونيو 2020
الصورة
ألغي الدوري العراقي بسبب فيروس كورونا (Getty)
+ الخط -

ينتظر لاعبو ومدربو دوري الكرة الممتاز العراقي، القرار الرسمي من قبل الهيئة التطبيعية للاتحاد العراقي لكرة القدم، حول المستحقات المالية عقب إلغاء منافسات موسم 2019/2020، نتيجة تفشي فيروس كورونا الجديد في البلاد.
وكان الجميع يترقب أن تعقد الهيئة التطبيعية للاتحاد العراقي اجتماعاً مع ممثلي الأندية يوم أمس السبت، من أجل مناقشة عقود اللاعبين واستحقاقاتهم المالية بعد إلغاء الموسم الكروي، قبل أن يتم تأجيل الاجتماع إلى إشعار آخر.
ويرفض غالبية اللاعبين استلام 50 بالمئة من عقودهم، لكونهم يخوضون التدريبات منذ ثمانية أشهر، ولعبوا العديد من المباريات الرسمية، قبل تغيير آلية الدوري بداية من العام الحالي، قبل أن يتم تأجيل المسابقة المحلية في مارس الماضي بسبب فيروس كورونا الجديد.
ويستند اللاعبون والمدربون على قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، الذي ينص على حل قضية المستحقات المالية بين الأندية واللاعبين بالتراضي، مع تقدير الأوضاع والأضرار التي سببها فيروس كورونا الجديد في دول العالم وباللعبة الشعبية الأولى.
وهدد عدد من لاعبي الأندية العراقية باللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، في حال إصرار إدارات الفرق على دفع 50 بالمئة فقط من عقودهم، إذا لم يتم حل الأمر بالتراضي بين جميع الأطراف.


يُذكر أن الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم لموسم 2019/2020، قد تأجل لمدة شهرين نهاية العام الماضي رغم مرور خمس جولات على بدايته بسبب المظاهرات التي شهدتها البلاد، قبل أن يتم تغيير آلية الدوري وانطلاق موسم جديد في فبراير الماضي، ليتم تأجيله أيضاً بعد خمس جولات بسبب فيروس كورونا.

المساهمون