المتبرع بـ"كبده" لـ أبيدال يكشف الحقيقة

المتبرع بـ"كبده" لـ أبيدال يكشف الحقيقة

28 يوليو 2018
الصورة
ايريك أبيدال لاعب نادي برشلونة السابق (Getty)
+ الخط -
 

كشف جيرارد آرماند، إبن عم ايريك أبيدال، عن تفاصيل تبرعه بجزء من كبده للاعب برشلونة السابق، بعد حملة الانتقادات التي يعاني منها، إثر اتهامه بشراء كبد، بطرق غير مشروعة في عام 2012.

وقال آرماند: "لم أفكر في أي شيء، لقد تبرعت بجزء من كبدي لإنقاذ أحد أفراد عائلتي، فذهبت إلى برشلونة لإجراء بعض الاختبارات والتحليلات التي أثبتت التطابق مع كبد أبيدال".



وأضاف "قرر الأطباء أخذ جزء من كبدي، أتذكر أنني وقعت على أوراق أمام قاض في برشلونة، وكان كل شيء شفافًا للغاية، جرت العملية في نيسان/إبريل، وأمضيت ثلاثة أسابيع في المستشفى وأربعة أسابيع في المدينة ولم أتقاض قرشا واحدا".

وكانت تقارير صحافية إسبانية قد ذكرت أن مكالمات هاتفية مسربة أكدت أن برشلونة تورط بشراء الكبد لأبيدال بشكل غير مشروع، رغم أن النادي أعلن حينها أن ابن عم أبيدال، تبرع له بجزء من كبده.

وكان المدعي العام الاسباني قد طالب بإعادة فتح التحقيق بشأن حصول تجاوزات في عملية زرع الكبد لمدافع برشلونة السابق، بعد أن أرسل الاسبوع الماضي طلبًا مكتوبًا حول هذه القضية.

 

 

دلالات

المساهمون