اللبنانيون يفضحون المعتدين على المتظاهرين في بيروت: #بلغ_عن_بلطجي

30 أكتوبر 2019
الصورة
لاذوا بالفرار دون اعتقالهم (حسين بيضون)
+ الخط -
يوم أمس، الثلاثاء، هجم شبيحة "حركة أمل" و"حزب الله" على المتظاهرين في بيروت، فاعتدوا عليهم بالضرب وحطّموا خيم الاعتصام بعد سرقة ما استطاعوا من داخلها، معلنين خطابهم التحريضي وتهديداتهم مباشرةً على هواء القنوات اللبنانية. كانت القوى الأمنية بجميع فرقها على الأرض، لكنّ أحداً لم يُعتقل منهم. لذا، يقوم اللبنانيون على مواقع التواصل الاجتماعي بحملةٍ لفضحهم بالأسماء والصور، محاولين أن يحقّقوا جزءاً من العدالة عبر ذلك.

واستخدم البعض وسم "#بلغ_عن_بلطجي" في هذه الحملة التي بادر إليها ناشطون على مواقع التواصل من دون الاتفاق في ما بينهم. 

وانتشرت بكثافة صور الاعتداءات على اللبنانيين على مواقع التواصل، والتي ظهر فيها المعتدون بوجوههم وهم يرفعون العصي على النساء ويرمون الحجارة على المتظاهرين وحتى يشتبكون مع القوى الأمنية.

وإلى جانب صور المعتدين، نشر اللبنانيون صور المتظاهرين الذين صمدوا في وجه الاعتداء عليهم، خصوصاً من النساء، معتبرين أنّهنّ صامدات.











المساهمون