الكويت: 75 ألف شقة بحاجة إلى استيعاب من السوق العقاري

05 مايو 2018
الصورة
تراجع متوسط الإيجار الشهري للعقارات في الكويت (Getty)
+ الخط -

أعلن اتحاد العقاريين الكويتي، اليوم السبت، أن هناك 49130 شقة خالية و26466 أخرى قيد الإنشاء، ما يعني ما يزيد على 75 ألف شقة بحاجة إلى استيعاب من جانب السوق، وهو ما قد يستغرق ما بين 4 أو 5 سنوات مقبلة.

وقال الأمين العام للاتحاد أحمد الدويهيس، في مؤتمر صحافي بمناسبة إصدار تقرير (المرشد العقاري 2017) الذي أعده الاتحاد، إن نسبة شغل العقارات في السوق بلغت 86.8% بانخفاض 8.2% عن نسب الشغل المتحققة على مدى السنوات الخمس الماضية التي كانت تبلغ 95%.

وأضاف الدويهيس، وفقاً لوكالة الأنباء الكويتية "كونا"، أن متوسط الإيجار الشهري تراجع وفقاً لتلك البيانات من 278.9 ديناراً (نحو 920.3 دولاراً) إلى 242 ديناراً شهرياً (نحو 798.6 دولاراً)، أي بنسبة 13.2%.

وبين أن نسبة العقارات الجديدة بلغت 6.6% من إجمالي العقارات المعروضة حالياً، التي يتوقع الانتهاء منها ودخولها السوق كمخزون معروض جديد خلال العامين المقبلين.

ولفت الدويهيس إلى أن معدل النمو للسكان الوافدين الذي كان قد بلغ 4.8% خلال السنوات الخمس الماضية تراجع خلال عام 2017 إلى نحو 2% فقط، مع توقعات بتراجعه إلى نحو 1.5% خلال السنوات الخمس المقبلة.

وعن شقق التمليك أفاد بأن معاملات وصفقات شقق التملك الحر في الكويت زادت على ألف معاملة في العام خلال عامي 2007 و2008، ثم انخفضت إلى أدنى نقطة عام 2012، تأثراً بالأزمة المالية العالمية، ثم عاودت الارتفاع بعد ذلك حتى وصلت عام 2015 إلى 973 معاملة ثم عاودت الانخفاض في 2017، إذ بلغ إجمالي المعاملات في السنة كلها 671 معاملة.

وأشار إلى أن قطاع المكاتب الإدارية تحسن وحقق أداء جيداً في السنوات القليلة الماضية ويتوقع أن يستمر هذا التحسن في الأداء خلال العامين المقبلين، في حين بلغت نسب الشغل في المكاتب 95.6 % للمساحات الموجودة حالياً.

وعلى صعيد قطاع وحدات التجزئة ذكر أن نسبة الشغل لجميع المساحات في جميع المراكز التجارية بلغت 84%، بما في ذلك نسب شغل المعروض من العقارات تحت الإنشاء، ويمثل ذلك انخفاضاً عن الفترة السابقة التي بلغت النسبة فيها 94.6% عام 2015.

 

(كونا، العربي الجديد)

المساهمون