الكوليرا تهدّد عشرات الآلاف بالصومال والسودان وجنوبه... والأسوأ باليمن

"يونيسف": الكوليرا تهدّد عشرات الآلاف بالصومال والسودان وجنوبه... والأسوأ في اليمن

05 يوليو 2017
+ الخط -
رأت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، أن اليمن يمرّ بأسوأ تفش للكوليرا في العالم، محذرة في الوقت نفسه من تعرض حياة عشرات الآلاف من الأطفال في جنوب السودان والصومال والسودان للخطر، بسبب أمراض الإسهال وسوء التغذية.

يأتي تحذير "يونيسف" أمس الثلاثاء وسط استمرار العنف وانعدام الأمن في البلدان الأربعة، ما يضع المجتمعات المحلية على حافة المجاعة، ويعرقل وصول المساعدات الإنسانية.

وقال المتحدث باسم المنظمة، كريستوف بوليارك، في بيان نشرته "يونيسف" أمس إن "تأثير الكوليرا مصحوبا بسوء التغذية خلق أوضاعا مميتة لأن الأطفال الذين تتعرض أجهزة مناعتهم للخطر بسبب سوء التغذية معرضون لأمراض الإسهال".

وتابع "من الممكن علاج طفل من الكوليرا، ولكن سيستمر مرض الأطفال إذا ما استمروا في شرب المياه الملوثة، ومن هنا تأتي الحاجة إلى القيام بالمزيد في مجال مياه الصرف الصحي".



ووفقا لبيانات "يونيسف"، سجلت 53 ألف حالة من الكوليرا في الصومال، وهي زيادة بمقدار 10 مرات عما كان عليه الحال في عام 2015.

وأشارت المنظمة إلى أن عدد الحالات المشتبه بإصابتها بوباء الكوليرا حتى يوم أمس الثلاثاء في 21 محافظة يمنية بلغ قرابة 270 ألف حالة.



تجدر الإشارة إلى أن السودان لديه أكثر من 20 ألف حالة يشتبه في إصابتها بالإسهال المائي الحاد الذي أودى بحياة أكثر من 400 شخص حتى الآن هذا العام. في حين وثق جنوب السودان ما يقرب من 6900 مصاب بالكوليرا، وهو أعلى رقم منذ عام 2014.


(العربي الجديد)



ذات صلة

الصورة
تظاهرة ضد العنف (العربي الجديد)

مجتمع

تظاهر المئات من أهالي الناصرة وأمّ الفحم في الداخل الفلسطيني المحتل، عصر اليوم الجمعة، رفضاً لزيادة جرائم القتل والعنف، وتنديداً بما وصفوه بـ"تقاعس" شرطة الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة
تظاهرة في حيفا ضد انتشار العنف

مجتمع

شارك عشرات في تظاهرة بعنوان "الشرطة بتقتلنا. شعبنا يحمينا"، مساء اليوم السبت، في مدينة حيفا، ضد تفاقم انتشار العنف، وتواطؤ الشرطة الإسرائيلية في التغاضي عن مكافحة الإجرام المنظم في الداخل الفلسطيني.
الصورة
منتدى "أمهات من أجل الحياة" في الداخل الفلسطيني (العربي الجديد)

مجتمع

كشف منتدى "أمهات من أجل الحياة"، مساء الأربعاء، في مؤتمر صحافي بمدينة الناصرة، عن فعالياته المقبلة، بمشاركة أمهات وعائلات حملن صور أبنائهن الذين قتلوا نتيجة تفشي العنف والجريمة، ومن بينها صورة الطفل محمد عدس الذي قتل أمس، في بلدة جلجولية بالداخل.
الصورة
تظاهرة جمعة الغضب(العربي الجيديد)

مجتمع

شارك الآلاف من المتظاهرين من فلسطينيي الداخل في مظاهرة اليوم، بعد صلاة الجمعة ضد العنف والجريمة وتواطؤ الشرطة الإسرائيلية.

المساهمون