الكلية الحربية بعدن ترفض مشاركة طلاب تعز في تدريباتها

14 سبتمبر 2017
+ الخط -
قالت مصادر خاصة لـ"العربي الجديد" إن مدير الكلية الحربية في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، رفض قبول الطلاب المنتمين لمحافظة تعز اليمنية، ومنعهم من عقد الدورات العسكرية مع زملائهم من أبناء المحافظات الجنوبية.

وأضافت المصادر أن الطلاب المطرودين هم طلاب في الكلية الحربية لم يتخرجوا بعد.

وكان نائب رئيس هيئة الأركان، اللواء صالح الزنداني، قد أكد، في وقت سابق، ضرورة استقبال طلاب الكلية، وأولهم طلاب الدفعة الأخيرة من الكلية الحربية، وأخذهم إلى عدد من الدورات العسكرية تعويضا لباقي سنوات الدراسة، على أن يتخرج هؤلاء الطلاب كضباط في الجيش اليمني، وحددت نسبة لكل محافظة من أجل إعادة تدريبهم وتأهيلهم.

وطبقاً للمصادر، فإن لدى الطلاب رسالة من قائد محور تعز، اللواء خالد فاضل، للكلية الحربية في عدن، من أجل استيعابهم في الدورات العسكرية. 

وقام رئيس الحكومة اليمنية، أحمد عبيد بن دغر، في الثامن من أغسطس/آب الماضي، بـ"إعادة افتتاح الكلية العسكرية ومعهد تأهيل القادة" في عدن، بحضور قيادات عسكرية ووفد من التحالف العربي الذي تقوده السعودية والإمارات. 

وأعلن بن دغر، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء اليمنية بنسختها التابعة للشرعية، خلال الافتتاح، أن "قرار إعادة الكلية الحربية إلى عدن وكلية الشرطة في حضرموت قرار رئاسي، حظي بدعم وموافقة الرئيس عبد ربه منصور هادي شخصياً". 

واعتبر رئيس الحكومة اليمنية، افتتاح الكلية الحربية، محطة لبناء وإعادة الاعتبار للجيش والمؤسسات العسكرية والأمنية، والعمل على تدريب وتأهيل القوات المسلحة اليمنية.