القوات العراقية تستعيد مواقع من "داعش" شمالي الموصل

القوات العراقية تستعيد مواقع من "داعش" شمالي الموصل

04 نوفمبر 2016
الصورة
وصلت المعارك الليل بالنهار (Getty)
+ الخط -


أكدت مصادر عسكرية عراقية، اليوم الجمعة، أن قوات الجيش العراقي وجهاز مكافحة الإرهاب نجحا في تحقيق تقدم جديد على حساب تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في المحورين الشمالي والشرقي في ساعات مبكرة من فجر اليوم.

وتمكنت القوات المشتركة من السيطرة على موقعين مهمين على مشارف المدينة، في وقت دخلت فيه المروحيات الأميركية والعراقية كعنصر رئيسي في معركة الموصل في يومها الواحد والعشرون، بهدف معالجة ما وصفته قيادات في الجيش "جيوب التنظيم"، وخطوط دفاعاته، خصوصاً القناصة الذين ينتشرون على أسطح المباني.


وقال ضابط عراقي في الجيش لـ"العربي الجديد"، إنه تمت السيطرة على مناطق مطمر النفايات شمالي الموصل، ومطاحن الدقيق، فضلاً عن أجزاء من حي الانتصار، أول أحياء المدينة الشرقية، جراء المعارك المستمرة طيلة ليلة أمس.

وأوضح أنها المرة الأولى التي تستمرّ فيها المعارك طيلة الليل بلا توقف منذ بدء المعارك،
فيما قال قائد جهاز مكافحة الإرهاب، الفريق عبد الغني الأسدي، في بيان عاجل بثه التلفزيون الرسمي العراقي، إن قواته "سيطرت على عدد من المناطق داخل الجزء الشرقي من الموصل"، و"المعارك مستمرة".

ويلف مصير المدنيين غموض كبير، خصوصاً من اتساع رقعة القتال، وبدء التقدم الى داخل الأحياء السكنية.

وقال سكان محلّيون إن مقاتلات أميركية وعراقية ألقت منشورات، صباح اليوم، تطالب السكان بالتزام منازلهم وعدم الخروج منها مهما حدث، مع الابتعاد عن النوافذ والأبواب، وعدم التجمع في مكان واحد، والبحث عن أكثر المناطق تحصينا بالمنزل.