القطري العطية يحلّ ثانياً في رالي دكار الصحراوي

القطري العطية يحلّ ثانياً في رالي دكار الصحراوي

17 يناير 2020
الصورة
القطري العطية ومساعده الفرنسي ماثيو بوميل عند خط النهاية(Getty)
+ الخط -
اكتفى بطل الراليات القطري ناصر العطية، بمرتبة وصيف النسخة الثانية والأربعين من رالي دكار الصحراوي، على الرغم من فوزه في المرحلة الثانية عشرة والأخيرة من السباق الشهير، ليحتل المركز الثاني في الترتيب العام خلف الإسباني كارلوس ساينز الذي نال اللقب في السعودية.

وخاض العطية حامل اللقب العام الماضي مع مساعده الفرنسي ماثيو بوميل على متن سيارته تويوتا هايلوكس بصحبة فريق جازوا ريسينج جنوب أفريقيا، صراعا مثيرا حتى النهاية. وقلص الفارق بينه وبين ساينز إلى 24 ثانية قبل ثلاث مراحل من النهاية.

وسجّل ناصر العطية أول فوز له في إحدى مراحل رالي دكار 2020، وذلك في المرحلة الـ 12 الخاصة (الأخيرة). وأنهى الرالي حاصداً المرتبة الثانية. بينما فاز في السباق الإسباني كارلوس ساينز (ميني). ويتطلع العطية للعام المُقبل من أجل العودة للمُنافسات والفوز به.
وقال العطية في تصريح للموقع الرسمي للرالي: "سعيد للغاية بذلك، لقد قدمنا أداء جيدا من أجل إنهاء الرالي في المركز الثاني رغم أننا أردنا الفوز، لقد ارتكبنا خطأين أو ثلاثة أخطاء، إلى جانب تعرضنا لكثير من انثقاب الإطارات، احتجت لقليل من الحظ ولكني سعيد بذلك. يسرني أننا نسابق هنا، سأعود العام المُقبل للفوز".

وهي المرة الثالثة التي يتوج فيها ساينز بلقب رالي دكار في مسيرته الاحترافية بعد عامي 2010 و2018، وتفوق بفارق ست دقائق و21 ثانية على بطل النسخة الماضية القطري ناصر العطية، وتسع دقائق و58 ثانية على الفرنسي ستيفان بيترهانسل (ميني).

وكان الرالي في بدايته عبارة عن تنافس بين العاصمتين الفرنسية والسنغالية، ليتم بعدها نقله إلى أميركا الجنوبية نظراً لتردي الأوضاع الأمنية في أفريقيا. وجاء الدور الآن على شبه الجزيرة العربية التي تستضيفه في السنوات الأربع المقبلة.

المساهمون