القطرية تحصد 13.2 مليار دولار عائدات سنوية بزيادة 14%

18 سبتمبر 2019
الصورة
الخطوط الجوية القطرية زادت أرباحها 23% سنوياً (فرانس برس)
+ الخط -
كشف الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، أكبر الباكر، زيادة العائدات السنوية (2018 - 2019) 14% إلى 48 مليار ريال (13.2 مليار دولار)، رغم الحصار الجوي الذي تفرضه على قطر كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر منذ 5 يونيو/حزيران 2017.

كما حققت الناقلة زيادة على مستوى أعداد المسافرين والسعة (المقاعد المتاحة لكل كيلومتر)، فيما أصبحت القطرية للشحن الجوي الآن أكبر شركة شحن جوي عالمياً.

وأشار الباكر إلى أنه بالرغم من هذه الإنجازات والنجاحات، واجهت "القطرية" العديد من التحديات والصعوبات التي أثرت على نتائجها المالية لتسجل صافي خسارة بقيمة 2.3 مليار ريال (639 مليون دولار)، وذلك بسبب خسارة وجهات كانت تحظى بإقبال كبير، وارتفاع أسعار الوقود وتقلبات أسعار الصرف.

وأصدرت مجموعة الخطوط الجوية القطرية، اليوم الأربعاء، تقريرها السنوي لعام 2018/ 2019 الذي يبرز الحالة المالية القوية للمجموعة، وقدرتها على الصمود في وجه الحصار الحالي للمجال الجوي لدولة قطر.

ووفقاً للتقرير، فقد نمت العائدات الإجمالية وغيرها من مصادر الدخل التشغيلي بنسبة 14% على نحو سنوي، فيما ارتفعت العائدات من المسافرين بنسبة 14.3% مع نمو السعة (المقاعد المتاحة لكل كيلومتر)، بنسبة 13.5%.

كما نمت عائدات الشحن الجوي بنسبة 16.8% مع نمو سعة الشحن الجوي (الأطنان المتاحة لكل كيلومتر)، بنسبة 11.8% على نحو سنوي، فيما شهدت العائدات من القطرية لطائرات رجال الأعمال نمواً كبيراً بواقع 18.4% مقارنة بالعام الماضي.

وقال الباكر: "لقد كان العام المالي 2018/ 2019 عاماً من النجاحات والإنجازات للخطوط الجوية القطرية".

وأطلقت الناقلة الوطنية لدولة قطر 11 وجهة جديدة في عام 2019، وأضافت 31 وجهة إلى شبكة وجهاتها العالمية منذ بدء الحصار غير القانوني على دولة قطر حتى الأول من شهر سبتمبر/ أيلول الجاري، ليرتفع بذلك عدد الوجهات التي تسيّر رحلاتها إليها إلى أكثر من 160 وجهة في مختلف أنحاء العالم.

كما أضافت القطرية 25 طائرة جديدة إلى أسطولها من الطائرات، إذ رحبت بالطائرة رقم 250 ضمن أسطولها في شهر مارس/آذار 2019.

ولدى الناقلة أكثر من 300 طائرة تحت الطلب، تبلغ قيمتها أكثر من 85 مليار دولار (بما في ذلك طائرات اختيارية وطائرات ضمن اتفاقيات نوايا). وتؤكد هذه الأرقام عزم الناقلة على الاستمرار باستراتيجيتها الطموحة والمستدامة.
وخلال السنة المالية 2018/ 2019، استمرت الاستراتيجية الاستثمارية للناقلة بالنمو، إذ استحوذت على 5% من إجمالي رأس المال المعلن في خطوط جنوب الصين الجوية. ولدى الناقلة استثمارات في شركات طيران عالمية، مثل طيران إيطاليا وكاثي باسيفيك والمجموعة الدولية لشركات الطيران وجيت سويت ولاتام.

ويبلغ إجمالي استثمارات مجموعة الخطوط الجوية القطرية 16.1 مليار ريال (4.4 مليارات دولار)، في الطائرات وغيرها من الأصول، مثل شركات الطيران العالمية خلال العام المالي 2018/ 2019.

وتبقى اتفاقية مجموعة الخطوط الجوية القطرية مع الاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA أهم الاتفاقيات الرياضية التي أبرمتها خلال الفترة الماضية.

يذكر أن الخطوط الجوية القطرية حققت أرباحا بنسبة 23 بالمئة (قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك والإيجار) خلال السنة المالية 2017/ 2018، بقيمة 9 مليارات و714 مليون ريال، (2.667 مليار دولار)، منخفضةً بما قيمته مليارا و759 مليون ريال عن العام الماضي، وذلك بسبب ازدياد مسافة الطيران منذ الحصار الجائر على دولة قطر، وخسارة المقاعد المغادرة من دول الحصار. 

المساهمون