الغذاء والسكن يأخذ دخل الأسر المغربية

الغذاء والسكن يأخذ دخل الأسر المغربية

05 ابريل 2015
ارتفاع أسعار الغذاء في المغرب (أرشيف/getty)
+ الخط -

قالت دراسة لـ "يورو منيتور" صدرت أخيراً، أن 10% من الأسر ذات المستوى المعيشي المنخفض في المغرب، أنفقت 53 % من موازنتها لشراء الغذاء والسكن في 2013، مقابل 57.6%، ويتوقع، بحسب "يورو منيتور"، أن تنخفض هذه النسبة إلى 49.1 % بحلول عام 2030.

وعلى صعيد الصحة، ذكرت الدراسة أن إنفاق المغاربة على الصحة ارتفع بنسبة 98.3% بين أعوام 2008 و2013. وعلل خبير مغربي ذلك لـ "العربي الجديد"، بأن ضعف الخدمات الصحية في المستشفيات العمومية، وزحف الشيخوخة، دفعا المغاربة إلى التوجه أكثر نحو الخدمات التي يوفرها القطاع الخاص. كما أشارت إلى أن الإنفاق على التعليم ارتفع بمعدل كبير بسبب توجه الأسر المغربية لإرسال أبنائها إلى المدارس الخاصة.

وقالت الدراسة إن نفقات الاتصالات ارتفعت بين 2008 و2013 بـ 43.5%، حيث تأتي الاتصالات في المرتبة الثانية، بعد نفقات الصحة، وهو ما يفسر تراجع أسعار الخدمات في هذا القطاع، خاصة في الأعوام الثلاثة الأخيرة.

كما ذكرت الدراسة أن إنفاق الأسر المغربية ارتفع في تناول وجبات في المطاعم والفنادق، وذلك بسبب زيادة عدد الأسر الغنية. كما تراجع الإنفاق على شراء المجوهرات والساعات ومنتجات السفر بشكل ملحوظ. وشهد نمو الإنفاق على الملابس والأحذية نمواً طفيفاً، حيث لم يتعد 4.3% بين 2008 و2013.

ويربط بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك، تنويع استهلاك الأسر بين المنتجات الأساسية والترفيهية، بالقدرة على الادخار، علماً أنه يلاحظ أن العديد من الأسر في فخ المديونية، بل إنها تجد نفسها في بعض الأحيان تكرس سنوات من أجل سداد ديونها.

 

اقرأ أيضاً:
الاستيراد يقلق منتجي الغذاء في المغرب

دلالات

المساهمون