العراق: نواب يقاطعون البرلمان احتجاجاً على جرائم المليشيات

العراق: نواب يقاطعون البرلمان احتجاجاً على جرائم المليشيات

14 فبراير 2015
الصورة
اجتماع النواب السنّة لاتخاذ موقف من الجريمة (الأناضول)
+ الخط -

أعلن النواب السنة في البرلمان العراقي تعليق حضورهم جلسات مجلس النواب، بسبب استمرار جرائم المليشيات، بحسب ما أكّد مصدر برلماني مطلع لـ"العربي الجديد".

وأوضح المصدر أنّ نواب اتحاد "القوى الوطنية والقائمة العراقية"، أعلنوا تعليق حضورهم جلسات المجلس، احتجاجاً على قتل مليشيات مسلحة متنفذة لعم النائب زيد الجنابي، الشيخ قاسم سويدان الجنابي، ونجله محمد، وستة من أفراد حماية النائب الجنابي، مشيراً إلى أنّ النواب أكّدوا أنّ الجريمة المليشياوية، كانت واضحة وأمام مرأى ومسمع الحكومة والقوات الأمنية، بعد اختطاف الضحايا وقتلهم بدمٍ بارد.

وفي سياقٍ متصل، لفت النائب عن "اتحاد القوى العراقية" بدر الفحل، أنّ النواب السنّة، سيعقدون اجتماعاً مهماً مساء اليوم السبت، في منزل رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، لاتخاذ موقف نهائي وحازم من الحادثة.

[اقرأ أيضاً:السيستاني بعد تصاعد جرائم "الحشد الشعبي": لا تنتهكوا الحرمات ]

وكانت الشرطة العراقية قد عثرت الجمعة على جثث الضحايا، وبدت آثار تعذيب وطلقات نارية عليها، وذلك بعد ساعات على اعتراض موكبهم، واختطافهم في منطقة أبو دشير، جنوبي بغداد. وأكدت قيادة عمليات بغداد تشكيل لجنة للتحقيق في الحادثة.

 


 

المساهمون