العراق: مقتل 16 قيادياً من "داعش" بقصف للتحالف

العراق: مقتل 16 قيادياً من "داعش" بقصف للتحالف

28 يونيو 2015
الصورة
ضربات التحالف تستهدف مواقع "داعش" بشكل دقيق (Getty)
+ الخط -
قتل 16 قيادياً في تنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش) بقصف للتحالف الدولي في مدينة الحويجة، غربي كركوك العراقية.

وقال مصدر لـ"العربي الجديد"، إن "طيران التحالف قصف عبر طائرات مسيرة من دون طيار موقعاً للتنظيم في الحويجة، ما أسفر عن مقتل 16 قيادياً بارزاً"، موضحاً أن "الأنباء التي تحدثت عن مقتل القيادي الكردي الملا شوان في الغارة غير دقيقة".

وكثف طيران التحالف ضرباته ضد مواقع التنظيم، خصوصاً في مناطق جنوب غربي كركوك، وفق المصدر، والذي لفت إلى أن "داعش يمنع تداول أي معلومات عن مواقعه وقادته".

وفي السياق ذاته، قال أحد شيوخ العشائر العربية في مدينة الحويجة، ويدعى جاسم الجبوري لـ"العربي الجديد"، إن "ضربات التحالف الدولي تكون دقيقة وتستهدف معاقل التنظيم، ولكن مسلحي "داعش" يستخدمون مواقع في الأحياء السكنية".

إلى ذلك، قال مصدر طبي في مستشفى مدينة الحويجة، لـ"العربي الجديد"، إن "المستشفى لم يتلق جثث قتلى تنظيم الدولة التي سقطت بالضربة الجوية التي وقعت بأطراف مدينة الحويجة، لأن التنظيم ينقل المصابين والجثث التابعة له إلى مستشفيات الموصل، ويمنع نقل أي من قادته أو عناصره إلى مستشفى الحويجة، باستثناء المدنيين الذين يصابون في تلك الهجمات، كما يسميهم التنظيم بعوام الناس".

وأشار المصدر إلى أن "عدداً من المصابين بايع داعش وصلوا إلى المستشفى ووضعوا في ردهة الجراحة وقدم طبيب تابع للتنظيم العلاجات لهم، وبعدها جاءت سيارات إسعاف ونقلتهم إلى نينوى، وسط تكتم تام على القصف أو الحديث عن المصابين الذين هم من عناصره العاديين أو كما يسميهم التنظيم جند الخلافة".

اقرأ أيضاً:الحكومة العراقية تقصف الفلوجة بالبراميل المتفجرة

 

 

المساهمون