العراق: ظروف السوق مناسبة لاتفاق عالمي بشأن النفط

العراق: ظروف السوق مناسبة لاتفاق عالمي بشأن النفط

22 سبتمبر 2016
الصورة
ارتفاع الإنتاج النفطي (حيدر محمد علي/ فرانس برس)
+ الخط -

قال مندوب العراق لدى منظمة البلدان المصدّرة للبترول (أوبك) فلاح العامري اليوم الخميس "إن ظروف سوق النفط باتت أفضل لمنتجي الخام من داخل المنظمة ومن خارجها للتوصل إلى اتفاق لدعم السوق عندما يلتقون في الجزائر الأسبوع المقبل".

وقال العامري إنه يعتقد أن الاجتماع سيكون مختلفاً هذه المرة لأن الظروف تحسنت بما يساعد المنتجين على التوصل إلى اتفاق، وذلك رداً على سؤال بشأن آفاق الوصول لاتفاق بخصوص إنتاج النفط.
ومن المتوقع أن يحيي المنتجون من داخل أوبك وخارجها اتفاقاً بشأن تثبيت إنتاج الخام عندما يلتقون في الجزائر خلال الفترة من 26 إلى 28 سبتمبر/ أيلول.
وخلال منتدى جلف انتليجنس لأسواق الطاقة في الفجيرة بالإمارات العربية المتحدة، قال: "إن بعض منتجي النفط تمكنوا من الوصول إلى حصة سوقية أفضل مقارنة مع وقت سابق من العام وإن إنتاج إيران بات أعلى من قبل بعد رفع العقوبات عن طهران مما يجعل الوقت مناسباً للوصول إلى اتفاق".
يُذكر، أنّ انخفاض أسعار النفط عالمياً، أثر بشكل كبير على موازنات العراق، وكان العراق قد أعد موازنة العام الحالي على أساس 35 دولاراً لسعر برميل النفط، إلا أن صندوق النقد الدولي قد توقع ارتفاع أسعار النفط هذا العام، حيث أجرى تعديلاً على سعر برميل النفط ليصبح 43 دولاراً، وفق ما أكده المستشار المالي لرئيس الحكومة، مظهر محمد صالح، الذي قال في بيان صحافي، منذ أيام إن "صندوق النقد الدولي، الذي يعد من المؤسسات الدولية العريقة، توقع ارتفاع أسعار النفط للعام المقبل، ورأى الصندوق أن العراق بخس سعر البرميل الذي وضعه ضمن موازنة العام المقبل 2017 والبالغ 35 دولاراً للبرميل الواحد، وأنه من الممكن تعديل سعر النفط في موازنة العام المقبل بـ43 دولاراً للبرميل وفق هذه المعطيات".




دلالات

المساهمون