العراق: أنصار الصدر يتظاهرون أمام سفارة البحرين بحماية المليشيات

24 يونيو 2016
الصورة
التظاهرة جاءت احتجاجاً على إسقاط الجنسية البحرينية عن قاسم(Getty)
+ الخط -
تظاهر العشرات من أنصار زعيم التيار الصدري ، مقتدى الصدر، اليوم الجمعة، أمام السفارة البحرينية في بغداد، فيما أكدت مصادر أمنية، أن التظاهرة تمت بحماية من مليشيات "الحشد الشعبي".


وأوضح مصدر في وزارة الداخلية العراقية، لـ"العربي الجديد"، أن "أنصار الصدر تجمعوا في الشوارع المحيطة بالسفارة الواقعة وسط بغداد، وأطلقوا شعارات منددة بالحكومة البحرينية"، لافتاً إلى أن "التظاهرة جاءت احتجاجاً على إسقاط الجنسية البحرينية عن رجل الدين البحريني عيسى قاسم".
ووصل إلى المنطقة، وفق المصدر، "سيارات تحمل عناصر في مليشيا الحشد الشعبي، وقيادات في حزب الدعوة الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي". 
وانتشر عناصر المليشيات في محيط السفارة لتأمين الحماية للمتظاهرين ومنع القوات العراقية من فضها، طبقاً للمصدر ذاته.

وجاءت هذه التظاهرة استجابة لرسالة مقتدى الصدر، التي وجهها الخميس إلى إنصاره، ودعاهم إلى التظاهر دعما لما سماها "ثورة الشعب البحريني البيضاء".

واعتبر الصدر أن "قرار الحكومة البحرينية الذي يقضي بإسقاط الجنسية عن عيسى قاسم، يمثل قراراً ظالماً بحق المعارضة البحرينية"، موضحاً أن هذه "القرارات صدرت للتضييق على رموز المعارضة".

إلى ذلك، قال مصدر بقيادة عمليات الجيش في بغداد، لـ"العربي الجديد"، إن "القوات العراقية قطعت جميع الطرق المؤدية للسفارة البحرينية في بغداد"، مؤكداً أن "الجيش العراقي والشرطة الاتحادية وقوة مكافحة الشغب، قطعوا جميع الطرق التي تربط وسط العاصمة بمدينة الصدر شرقي بغداد، لمنع تدفق المتظاهرين".