العداء الكروج لـ"العربي الجديد": هذه مشاكل أم الألعاب المغربية

العدّاء الكروج لـ"العربي الجديد": هذه مشاكل و"طرق علاج" أم الألعاب المغربية

باسم رواس
11 أكتوبر 2019
+ الخط -
لم تكن حصيلة المغرب في النسخة الأخيرة من بطولة العالم لألعاب القوى، التي استضافتها الدوحة، مطابقة لنوعية ومواصفات المشاركات المعتادة في تاريخ بطولات العالم منذ النسخة الأولى التي أقيمت في هلسنكي عام 1983، وحتى البطولة الأخيرة، إذ اكتفى البلد العربي بميدالية وحيدة "برونزية"، ليطرح العديد من علامات الاستفهام حول حاضر اللعبة ومستقبلها.

وكان العداء المغربي سفيان البقالي، قد أحرز الميدالية الوحيدة للمغرب، في سباق 3 آلاف متر موانع، ليرفع رصيد بلاده إلى 30 ميدالية (10 ذهبيات، 12 فضية، و8 برونزيات) في صدارة ترتيب ميداليات الدول العربية في بطولات العالم. والمركز التاسع عشر في جدول ميداليات بطولات العالم على مدار التاريخ.

وعلى مدار جميع بطولات العالم لألعاب القوى، كانت البعثات المغربية هي الأكثر نجاحا، بفضل عدة أسماء بارزة ومضيئة في أم الألعاب، على غرار سعيد عويطة، هشام الكروج، ونوال المتوكل.

ومنذ عقود، ظلت ألعاب القوى المغربية هي الأكثر جذبا للانتباه على مستوى ألعاب القوى العربية وحصد الميداليات وتحقيق النتائج المميزة، لكن ما حصل في بطولة العالم في الدوحة كان مثيراً للجدل من خلال النتائج التي اقتصرت حصيلتها على برونزية البقالي "اليتيمة".

وحل العداء السابق هشام الكروج، أحد أبطال المغرب الذين صالوا وجالوا وحصدوا المعدن النفيس عالمياً، والمتوج بألقاب عدة في مسيرته، تتقدمها ذهبيتا سباقي 1500 متر و5 آلاف متر في دورة الألعاب الأولمبية في أثينا عام 2004، ضيفا على "العربي الجديد" من أجل الحديث عن تلك المشاركة وإلى أين وصلت أم الألعاب المغربية حتى يومنا هذا.

في البداية دعنا نعرف رأيك حول التنظيم القطري لمونديال الدوحة 2019؟

يُشرفنا أن يستضيف بلد عربي ثالث أهم حدث رياضي على مستوى العالم، بعد دورات الألعاب الأولمبية وبطولات كأس العالم لكرة القدم، فالتنظيم على المستوى التقني والتحكيمي والاستضافة كان رائعا.

هذه هي النسخة الثانية عشرة من بطولات العالم التي أتابعها، وبدون مجاملة، البطولة في الدوحة رائعة، وأتمنى على الدول العربية أن تُبدل طريقة برمجتها وتفكيرها بألعاب القوى، لأن كرة القدم استحوذت على الكثير من الرياضات الأخرى بدون فائدة. أعتقد أنه حان الوقت لتغيير تفكيرنا وتقسيم ثرواتنا على الرياضات بأكملها وليس حصرا على رياضة واحدة.


ما قولك عن الانتقادات الموجه للحضور الجماهيري القليل لبعض منافسات مونديال ألعاب القوى؟

أود أن أؤكد أن الجماهير لعبت دوراً كبيرا في الإنجازات التي حققتها خلال مشواري، ومع ذلك فإن ألعاب القوى ليست مثل كرة القدم التي تحظى بمدرجات ممتلئة، فضلا عن أن بعض الجماهير كانت منشغلة خلال أيام الأسبوع سواء بالتزاماتها العملية وغيرها، لكن ما أود الإشارة إليه أن نسبة الجماهير ارتفعت تدريجياً في مونديال الدوحة، وساعد وجود أبطال قطريين على امتلاء الملعب خلال الأيام الثلاثة الأخيرة من البطولة، لأن الجماهير يهمها أن تشاهد أبطالها المفضلين الذين يدافعون عن ألوان الوطن.


دعنا نتحدث عن أم الألعاب المغربية.. إلى أين وصل الحال فيها خاصة بعد مونديال الدوحة؟

بصراحة.. نحن في مرحلة صعبة.. هذه عبارة ألجأ إليها لتلخيص واقع الحال على مستوى "أم الألعاب" في المغرب. هذه المرحلة يلزمها تفكير عميق للخروج من هذه الأزمة، وعندما أتحدث عن أزمة، فأنا أتناول المشاكل التقنية التي تعتبر أساسية وفي صميم اللعبة، وهذا ما يتطلب العلاج باحترافية وذكاء.


لكن، هل تعتقد أن المغرب لديه القدرة على الخروج من هذه الأزمة؟

نعم بكل تأكيد، لأن كل الإمكانيات وُضعت رهن إشارتنا، ولدينا جيل شاب وطموح، وطبيعة بلادنا مثالية للغاية في ما يتعلق بالتدريبات وكذلك الظروف التي تحيطها، لذا كل ما أتمناه أن نجلس في أقرب وقت ونبدأ التفكير بالمستقبل، لأن المستقبل هو اليوم... نأمل أن يعود المغرب إلى أعلى المستويات في هذه الرياضة، التي كنا نفتخر برؤية الأبطال يتألقون فيها، خصوصا في التسعينيات وبداية القرن الحادي والعشرين.


باعتبارك مختصا بالمسافات الطويلة، كيف وجدت نتائج سباق 1500 متر الذي توج به الكيني تيموثي شاريوت؟


لقد كان سباقًا رائعًا، وأعتقد أن تيموثي كان أمامه خيار واحد فقط من خلال فرض تكتيكاته.


هل تعتقد أن تيموثي قادر على كسر رقمك التاريخي المسجل منذ 21 عاماً؟

تيموثي حقق 3:29 دقائق عدة مرات هذا الموسم، ولكن للتغلب على الرقم القياسي العالمي، عليه أن يواصل تحسينه. وبالنهاية لا يستطيع الركض أقل من 3:26:00 دقائق إذا لم تكن لديه سرعة قوية من البداية إلى النهاية. ما أود قوله هو إنه عندما حطمت الرقم القياسي، كنت قويا جدا من الناحيتين البدنية والذهنية، كان بإمكاني أن أركض بأقل من 3:25 دقائق، كنت قادرا على ذلك. كان هدفي تسجيل زمن أقل من 3:24 دقائق".


دلالات

ذات صلة

الصورة
مسلسل فتح الأندلس (فيسبوك)

منوعات

لا تزال أصداء الدراما التاريخية "فتح الأندلس"، الذي تبثه القناة "الأولى" المغربية، مستمرة بعد مرور نحو أسبوع على بدء عرضه ضمن مسلسلات رمضان 2022، وسط اتهامات بـ"السرقة وتزوير الحقائق التاريخية والمجد المغربي بالأندلس".
الصورة

مجتمع

توشحت قرية إغران بمحافظة شفشاون شمالي المغرب، مسقط رأس الطفل ريان أورام، الأحد، بالسواد وخيمت عليها أجواء الحزن، في وقت تجرى فيه آخر الاستعدادات لمراسم جنازته، التي لم تستبعد مصادر محلية تحدثت لـ"العربي الجديد" أن تتم يوم غد الاثنين.
الصورة
محاولات إخراج ريان متواصلة (فيسبوك)

مجتمع

تواصل فرق الإنقاذ المغربية، ليل الجمعة، عملية الحفر الأفقي من أجل الوصول إلى الطفل ريان العالق منذ أكثر من 80  ساعة في بئر عميقة لا يتجاوز قطرها 30 سنتم، في ضواحي مدينة شفشاون، شمالي المغرب، وسط حذر شديد من مخاطر انجراف التربة.
الصورة
الطفل المغربي ريان داخل البئر

مجتمع

يحبس المغاربة أنفاسهم ترقبا لنجاح جهود حثيثة لإنقاذ طفل عالق في بئر عميقة لا يتجاوز قطرها 30 سنتمترا، ضواحي مدينة شفشاون، شمالي المغرب.

المساهمون