العاهل السعودي يغادر إندونيسيا إلى اليابان ضمن جولته الآسيوية

12 مارس 2017

غادر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، اليوم الأحد، جزيرة بالي الإندونيسية إلى اليابان، رابع محطات جولة آسيوية بدأها في 26 فبراير/ شباط الماضي، بزيارة ماليزيا.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، أنّ الملك سلمان، وقبيل مغادرته، استقبل في مقرّ إقامته في إندونيسيا، وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مارسودي التي شدّدت على أهمية تعزيز العلاقات بين البلدين، كما تلقّى اتصالاً هاتفياً من الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو.

ووصل العاهل السعودي، مطلع مارس/ آذار الحالي، إلى إندونيسيا ثاني محطات جولته الآسيوية قادماً من ماليزيا، واختتم زيارته الرسمية يوم 4 مارس/ آذار، متوجهاً إلى سلطنة بروناي في زيارة استمرت عدة ساعات، عاد بعدها في اليوم نفسه إلى جزيرة بالي لقضاء عطلة خاصة استمرت نحو 8 أيام.

وزار العاهل السعودي، ماليزيا، يوم 26 فبراير/ شباط الماضي، في إطار جولته الآسيوية التي تستغرق شهراً، مع وفد يضم 600 شخص قبل أن يغادر إلى إندونيسيا.

وتشمل الجولة الآسيوية للملك سلمان إلى جانب ماليزيا، وإندونيسيا، وسلطنة بروناي كلاً من اليابان، والصين، والمالديف، والأردن.


(الأناضول, العربي الجديد)