الصناعة النووية تحث ترامب على استئناف تعدين اليورانيوم

الصناعة النووية تحث ترامب على استئناف تعدين اليورانيوم

07 سبتمبر 2019
+ الخط -
دعت صناعة الطاقة في الولايات المتحدة إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى استئناف تعدين اليورانيوم وتخصيبه، من خلال تخصيص أموال عن طريق برنامج يعود إلى فترة الحرب الباردة.

وفي رسالة بعث بها معهد الطاقة النووية إلى مستشار الأمن القومي، جون بولتون، ومستشار البيت الأبيض الاقتصادي، لاري كودلو، في 18 أغسطس/آب، حث إدارة ترامب على الموافقة على تخصيص أموال من خلال قانون الإنتاج الدفاعي الصادر في سنة 1950 لإنتاج الوقود المحلي للاحتياجات الدفاعية، وتعزيز الاحتياطيات الاتحادية من اليورانيوم لمحطات الكهرباء النووية.

وحث معهد الطاقة النووية في الرسالة على تخصيص "أموال مباشرة (لم يحدد قيمتها) إما لمرفق أميركي أو شركة محلية لإنتاج اليورانيوم لبيع اليورانيوم الأميركي الأصل لمرفق" لإنتاج الكهرباء.

وقالت الرسالة "أقوى دعم يمكن للحكومة الاتحادية تقديمه لصناعات التعدين والتحويل والتخصيب المحلية هو تلبية الاحتياجات الأمنية العامة للحكومة بعقود طويلة الأجل". ويشكك بعض الخبراء في ضرورة اتخاذ مثل هذه الإجراءات، قائلين إن الولايات المتحدة تملك قدرا من مخزونات اليورانيوم، بما في ذلك في مجمع الأمن الوطني واي-12 في ولاية تنيسي من أجل الغواصات وحاملات الطائرات والأسلحة والطاقة، يكفي لعشرات السنين.

(رويترز)