الشكوك تبدأ سريعاً.. ماذا يحدث لهازارد؟

02 اغسطس 2019
الصورة
لم يقدم هازارد أي لمحات من مستواه مع تشلسي(Getty)
يبدو أن انطلاقة النجم البلجيكي إيدن هازارد مع فريقه الجديد ريال مدريد، لم ترتق للتوقعات خلال فترة الإعداد للموسم، لذا لم تنتظر وسائل الإعلام الإسبانية كثيرا حتى تبدأ في إثارة الشكوك حول نجاح الصفقة.

وتسائلت صحيفة (ماركا)، في عنوانها الرئيسي صباح اليوم: "ماذا يحدث لهازارد؟"، ورغم أنها أشارت إلى أن مستوى الريال بشكل عام في فترة الإعداد لم يساعد الوافد الجديد، لكنها تعجبت أيضا من ضعف المردود الفردي لهازارد خلال مشاركته أساسيا في 5 مباريات ودية.

وأضافت الصحيفة المدريدية: "لم يقدم هازارد أي لمحات من مستواه مع تشلسي، وحالته البدنية والفنية لا تدعو للتفاؤل، ولم يندمج مع أي دور بالملعب، سواء كجناح أيسر أو مهاجم ثان بجوار بنزيمة أو كصانع ألعاب".

وترى الصحيفة أن مستوى هازارد يدعو للقلق مع تبقي أسبوعين فقط على انطلاق الدوري الإسباني، وكان يجب أن يظهر انسجاما أكبر مع منظومة المدرب زين الدين زيدان، كما لم يستغل أفضل أسلحته وهو التوغل من جانب الملعب إلى العمق.

ويعول زيدان على هازارد لقيادة ثورة الريال في الموسم الجديد عقب الموسم الماضي الكارثي، بعدما أصبح أضخم صفقة للنادي الملكي منذ سنوات، ولكن أيقونة تشلسي السابق يحتاج لإظهار الشغف في الملعب كما أظهره في تصريحات حماسية عن رغبته في إبهار العالم بقميص الريال.

(العربي الجديد)