الشرعية تستكمل السيطرة على بيحان.. وتواصل المواجهات شرق صنعاء

الشرعية تستكمل السيطرة على بيحان.. وتواصل المواجهات شرق صنعاء

24 ديسمبر 2017
+ الخط -
أعلنت قوات الجيش اليمني الموالية للشرعية استكمال السيطرة على آخر مناطق سيطرة مسلحي جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في مديرية بيحان، بمحافظة شبوة، جنوب البلاد، فيما تتواصل المواجهات الميدانية، شرق صنعاء، بالتزامن مع غارات للتحالف.

ونقلت مصادر رسمية تابعة لقوات الشرعية، عن قائد محور بيحان، اللواء مفرح بحيح، أن "قوات الجيش الوطني خاضت اليوم معركة ضارية مع المليشيا الانقلابية تكللت بتحرير كامل بيحان"، وذلك بعد السيطرة على كل من وادي خِر وجبل ريدان، في المديرية.

وكانت منطقة بيحان أهم آخر مناطق سيطرة الحوثيين في محافظة شبوة الجنوبية، إذ شهدت المنطقة معارك بوتيرة متقطعة منذ أكثر من عامين، قبل أن تعلن قوات الشرعية مؤخراً التقدم، والسيطرة عليها وأجزاء أخرى في مديرية عسيلان، المحاذية لها في أطراف شبوة، ومع التقدم الأخير، تقول قوات الشرعية إنها وصلت إلى مشارف محافظة البيضاء، ودخلت اليوم أولى القرى التابعة للمحافظة.

في غضون ذلك، تتواصل المواجهات الميدانية شرق صنعاء، حيث تواصل قوات الجيش اليمني الموالية للشرعية عملياتها للتقدم في مديرية نِهم، الواقعة بين صنعاء ومأرب.

وأعلن الحوثيون الأحد أنهم استهدفوا قوات الشرعية في فرضة نهِم، بصاروخ باليستي من نوع "قاهر تو إم"، واتهموا القوات المناوئة لهم بقصف مزارع ومنازل مواطنين بـ37 صاروخ "كاتيوشا"، خلّفت أضراراً، وفقاً للحوثيين.

وقصف التحالف، الأحد، بغارة على الأقل، أهدافاً في نقيل بن غيلان القريب من المواجهات شرق صنعاء، كذلك نفذ غارة أخرى، في مديرية بلاد الروس، جنوب العاصمة، وثلاث غارات في مديرية صرواح، غرب محافظة مأرب، وقال الحوثيون إنها خلفت أضراراً، من دون الإشارة إلى وقوع ضحايا.