السيسي يوقف رئيس جامعة "المنيا" عن العمل.. والتهمة "إخواني"

السيسي يوقف رئيس جامعة "المنيا" عن العمل.. والتهمة "إخواني"

20 اغسطس 2014
الصورة
رفض رئيس جامعة "المنيا" الاتهامات الموجهة ضده (آن هيرمز/Getty)
+ الخط -

بعد إطاحة رئيس جامعة "بورسعيد" المنتخب عماد عبد الجليل في مارس/آذار الماضي، بسبب انتمائه لجماعة "الإخوان المسلمين"، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قراراً جمهورياً الثلاثاء "بإيقاف رئيس جامعة المنيا محمد شريف المنتخب عن العمل". ونشر القرار رقم 275 لعام 2014 في الجريدة الرسمية، وقد أُحيل للنيابة بتهمة الانضمام للإخوان، وارتكابه مخالفات.

واستنكر عضو حركة "جامعة مستقلة" أحمد عبد الباسط القرار. وقال لـ"العربي الجديد" إن "مثل هذه القرارات تضرب استقلالية الجامعة"، منتقداً "صمت أعضاء هيئة التدريس في ظل تكرر هذه المواقف، وارتفاع أصواتهم في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي".

وكان رئيس جامعة "المنيا" قد كشف منذ أشهر عدة عن وجود تقارير أمنية ضده، رافضاً مضمونها الذي يشير إلى أنه "أحد العناصر الإخوانية النشطة والمتحركة بالجامعة، وأنه يستغل موقعه الوظيفي لارتكاب المخالفات المالية والإدارية، بهدف فرض الحماية لعناصر الجماعة الإرهابية من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس".

وكتب على الموقع الإلكتروني للجامعة: "لست في مستوى من أعرفهم من الإخوان لأكون منهم"، مضيفاً "لديّ علاقات قوية أيضاً مع شخصيات ليبرالية، ولم يقل أحد أنني ليبرالي".  

ويُعدُّ هذا أول قرار يتخذه السيسي بحق رؤساء الجامعات المنتخبين، في إطار تعديل قانون تنظيم الجامعات الذي أصدره في يونيو/حزيران الماضي، والذي يُتيح له تعيين رؤساء الجامعات وعزلهم.