السيسي يعلن الكشف عن ملابسات تفجير الكنيسة

السيسي يعلن الكشف عن ملابسات تفجير الكنيسة

القاهرة
العربي الجديد
12 ديسمبر 2016
+ الخط -
أعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أن الأجهزة الأمنية توصلت إلى الملابسات الكاملة لحادث تفجير الكنيسة البطرسية في ضاحية العباسية، أمس الأحد. وقال خلال حضوره الجنازة العسكرية الرسمية لضحايا التفجير، إن شاباً اسمه محمود شفيق محمد مصطفى، عمره 22 عاماً، تسلل إلى داخل الكنيسة وفجّر نفسه بواسطة حزام ناسف.

وأضاف السيسي، في تصريحات نقلها التليفزيون المصري على الهواء مباشرة، عصر اليوم، أن "الأجهزة الأمنية تمكنت من تجميع أشلاء جثمان الشاب الذي فجّر نفسه على مدار ساعات ليلة أمس، وأنه قد تم القبض على 3 رجال وسيدة يشتبه في علاقتهم بالشاب الذي فجّر نفسه".
ونفى السيسي، وإلى جانبه البابا تواضروس الثاني، ووزير الأوقاف، وعدد من رجال الدين الإسلامي، أن يكون التفجير قد تم بواسطة عبوة ناسفة أو بقنبلة انفجرت عن بعد.

وكان مصدر أمني قال لـ"العربي الجديد"، في وقت سابق، اليوم الإثنين، إن السيسي أعطى مهلة أسبوعاً لوزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، بضرورة تقديم المتهمين في هذا التفجير إلى النيابة العامة.

وطالب السيسي، في حديثه، الحكومة والبرلمان بإصدار تعديلات واسعة على التشريعات المنظمة للمحاكمات، ووصفها بـ"القوانين التي تكبل القضاء وتمنعه من تحقيق القصاص السريع من الإرهابيين".

ووصف السيسي الحادث الإرهابي بأنه "ضربة يائسة من جماعات الإرهاب التي فشلت في ضرب مصر سياسياً واقتصادياً، وكذلك في زرع الفتنة بين المسلمين والمسيحيين".


ذات صلة

الصورة

منوعات

تصدّر وسم #مليونية30أكتوبر قائمة الأكثر تداولاً المصرية طوال يوم أمس السبت، بالتزامن مع تجدد الثورة السودانية ودعوات إلى التظاهر، التي شغلت مواقع التواصل في أغلب الدول العربية.
الصورة

منوعات

تصدّر وسم "#السودان" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر، غداة انقلاب العسكريين على السلطة في البلاد وإبعاد شركائهم المدنيين عن الحكم واعتقال مسؤولين على رأسهم رئيس الحكومة عبد الله حمدوك، وسط أنباء عن انقطاع الاتصالات كلها في السودان.
الصورة
لقاحات في القمامة في مصر (تويتر)

منوعات

فوجئ المصريون بالخبر الذي تداولته مواقع إخبارية مصرية وعالمية، حول العثور على كميات كبيرة من لقاح فيروس كورونا ملقاة في القمامة، في إحدى قرى محافظة المنيا جنوبي البلاد.
الصورة

منوعات

أحيا مغردون مصريون ذكرى قتل المجند سليمان خاطر إسرائيليين، في 5 أكتوبر/تشرين الأول عام 1985، مجددين مهاجمتهم للنظام العسكري، ومستنكرين تطبيع النظام الحالي، برئاسة عبد الفتاح السيسي، مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

المساهمون