السويد توقف نشاط شركة الطيران الإيرانية و"لوفتهانزا" تعلّق رحلاتها إلى طهران

10 يناير 2020
الصورة
الخطوط الرسمية الإيرانية ممنوعة في السويد مؤقتاً (Getty)
+ الخط -
باتت حركة النقل الجوي الخارجي مع إيران مهددة بمزيد من الإرباك نتيجة الغموض المحيط بتحطّم الطائرة الأوكرانية فوق أراضيها، وفي السياق، قررت السويد، اليوم الجمعة، وقف نشاط شركة الطيران الإيرانية، فيما قررت "لوفتهانزا" إلغاء رحلاتها إلى طهران.

وقالت وكالة النقل السويدية، اليوم الجمعة، إنها أوقفت مؤقتاً رحلات شركة الخطوط الجوية الإيرانية "إيران أير" بين السويد وإيران بعد تحطم طائرة ركاب أوكرانية قرب طهران، يوم الأربعاء، ومقتل 176 شخصاً كانوا على متنها.

وقالت الوكالة، في بيان، إنّ "السبب هو الغموض المحيط بالحادث وأمن الطيران المدني"، فيما ذكرت وزارة الخارجية، اليوم الجمعة، إنّ 7 سويديين و17 شخصاً يقيمون في السويد لقوا حتفهم في الحادث، حسبما أوردت "رويترز".
بدورها، قالت شركة "لوفتهانزا" الألمانية للطيران، اليوم الجمعة، إنّ مجموعة الشركات التابعة لها ألغت رحلاتها من وإلى طهران، حتى 20 يناير/ كانون الثاني، بسبب الوضع الأمني غير الواضح في المجال الجوي حول العاصمة الإيرانية.

وذكرت الشركة أن القرار "إجراء احترازي"، مؤكدة نها ستقرر موعد استئناف رحلاتها إلى إيران عندما يتوفر لديها المزيد من المعلومات.

وقال مسؤولون أميركيون، أمس الخميس، إنّ الحكومة تعتقد أن إيران أسقطت بطريق الخطأ طائرة ركاب أوكرانية، بعد فترة قصيرة من إطلاقها صواريخ على قاعدتين عسكريتين أميركيتين بالعراق، بينما كانت طهران في حالة تأهب قصوى.

تأتي هاتان الخطوتان، بعدما قررت شركات طيران مدني عديدة تحويل مسارها عن المجال الجوي العراقي والإيراني، بعد التطورات الأخيرة بين الولايات المتحدة وإيران.

دلالات