السودان يلجأ إلى الهند لتحفيز الاقتصاد

03 مارس 2017
الصورة
مساعي للاستفادة من التقنيات الهندية في الزراعة والصناعة (Getty)
+ الخط -
تُبدي الخرطوم هذه الأيام، اهتماماً كبيراً بالتجربة الهندية في الصناعات الصغيرة، حيث أتاحت لها معرضاً دائماً في السودان، خاصة تلك المتعلقة بالقطاع الزراعي، وذلك في سياق مساعي البلدين لرفع حجم التجارة المتبادل إلى مليار دولار سنوياً.
وتشير إحصاءات رسمية، إلى أن قيمة الاستثمارات الهندية في السودان تتجاوز 384 مليون دولار تمثل نحو 66 مشروعاً، 43 مشروعاً صناعياً و19 خدمياً، فضلاً عن أربعة مشروعات زراعية.
وقال وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، بعد اجتماع موسع بين مسؤولين ومهنيين من البلدين في نيودلهي قبل يومين، إن الفترة المقبلة ستشهد توسعاً كبيراً في الاستثمارات الهندية بالسودان، خاصة في مجال الصناعات الصغيرة والكهرباء والطاقات المتجددة، مؤكداً اهتمام بلاده بالاستفادة من التقنيات الهندية في المجالين الزراعي والحيواني.
واتفق مسؤولو البلدين وفق بيان مشترك، صدر أول من أمس عقب لقاء نيودلهي، على إنشاء بنك للبذور في السودان لنقل التقنية الهندية في المجالين الزراعي والحيواني.
واستفاد السودان من تجربة الهند في مجال الطاقة البديلة والمتجددة كالشمس والرياح، حيث تم توصيل الكهرباء لقرى عديدة بولاية الجزيرة (وسط) عبر محطات طاقة شمسية تشغلها شركات هندية.
ويرى مراقبون أهمية أن تستغل الخرطوم علاقاتها الجيدة مع الهند في نقل التكنولوجيا والاستعانة بالتطور التقني الهائل الذي توصلت إليه الهند على مدار العقد الماضي.
وقال الخبير الاقتصادي عبدالله الرمادي، لـ "العربي الجديد"، إن التعامل الاقتصادي مع دولة ذات ثقل اقتصادي بحجم الهند، يعود بفوائد كبيره على السودان، لا سيما وأن ثمة مصلحة مشتركة تربط بينهما على المستوى التجاري، فالهند الغنية بالتكنولوجيا تحتاج إلى سوق مهمة بحجم السودان.
ودعا وزير الدولة بوزارة المالية الأسبق، عز الدين إبراهيم، إلى بذل جهود أكبر من الحكومة والقطاع الخاص لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من تطور العلاقات مع الهند التي تعتبر السودان المعبر الأول للسوق الأفريقية.
وأكد لـ "العربي الجديد" ضرورة تحفيز الاستثمارات الهندية على التوسع بالسودان في قطاع الصناعات الكيميائية والأدوية والتعليم الفني، مشيرا إلى ضرورة بناء مدن صناعية متطورة يُمنح من خلالها المستثمرون الهنود حوافز وتسهيلات تشجعهم على ضخ استثمارات وتقنيات في السودان.
أما الخبير الاقتصادي، محمد الناير، فيرى أن تجربة الهند المتميزة في المجال الزراعي تشجع على الاستفادة منها في هذا القطاع، في بلد يتوفر على 80 مليون فدان تصلح للزراعة.

المساهمون