السعودية: 10 أكتوبر موعد النطق بالحكم على سلمان العودة

السعودية: 10 أكتوبر موعد النطق بالحكم على الداعية سلمان العودة

02 أكتوبر 2019
الصورة
العودة معتقل منذ أكثر من عامين (تويتر)
+ الخط -
أعلن عبد الله العودة، نجل الداعية السعودي سلمان العودة، المعتقل ضمن حملة الاعتقالات الواسعة التي رافقت صعود الأمير محمد بن سلمان إلى ولاية العهد، أن الجلسة النهائية للحكم على والده ستكون في العاشر من أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وكتب عبد الله العودة، في حسابه على "تويتر": "اليوم حضر الوالد سلمان العودة في المحكمة المتخصصة بالرياض، وقد انتهت الجلسة إلى تحديد يوم الخميس المقبل (الموافق العاشر من أكتوبر) كجلسة النطق بالحكم. أسأل الله رب العزة والجلال أن يفرّج عنه والبقية".


وكانت السلطات السعودية قد نقلت، في الـ19 من سبتمبر/أيلول الماضي، العودة، في ساعة مبكرة من فجر الخميس، إلى العاصمة الرياض لمحاكمته في جلسة تم تقديم موعدها بشكل مفاجئ.

وأوضح عبد الله، في حينها، أن "عائلة العودة تفاجأت بقرار إدارة السجن، التي أبلغتهم بنقل العودة على عجل إلى الرياض، بالرغم من أن الموعد الأساسي للجلسة يفترض أن يكون بعد أكثر من شهر من الآن".

وكانت منظمة العفو الدولية قد عبرت، في وقت سابق، عن "قلقها البالغ من احتمال الحكم على الشيخ سلمان العودة بالإعدام، وتنفيذ الحكم بحقه"، وذلك تعقيباً على مطالبة المدعي العام السعودي بإعدام العودة.


وقالت مديرة البحوث للشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية، لين معلوف، إنّه منذ اعتقاله قبل ما يقرب من عامين، مرّ الشيخ العودة بظروف مروعة، من بينها الاحتجاز المطول قبل المحاكمة، والحبس الانفرادي لأشهر، والاحتجاز بمعزل عن العالم الخارجي، وغيرها من ضروب المعاملة السيئة - وكلها تُعدّ انتهاكات صارخة لحقه في محاكمة عادلة.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2017، أوقفت السلطات السعودية، بأمر من بن سلمان، دعاة بارزين ونشطاء في البلاد، أبرزهم الدعاة سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري. وفي سبتمبر/أيلول 2018، انطلقت محاكمة العودة أمام المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض، وطالبت النيابة السعودية باستصدار حكم بالإعدام ضده بتهم تتعلق بـ"الإرهاب"، وفق ما ذكره نجله عبد الله وتقارير صحافية آنذاك.