السعودية تقترض 3.5 مليارات دولار من السوق المحلي

20 فبراير 2018
الصورة
قُسِّمت الإصدارات الإضافية للصكوك السعودية لثلاث شرائح (فرانس برس)

أعلنت وزارة المالية السعودية، اليوم الثلاثاء، الانتهاء من استقبال طلبات المستثمرين الإضافية على إصدارها المحلي بالريال السعودي، عبر إعادة فتح طرحها الخامس.

والشهر الماضي، انتهت الوزارة من استقبال طلبات المستثمرين على إصدارها الخامس من الصكوك المحلية بمبلغ إجمالي قدره 5.85 مليارات ريال (1.56 مليار دولار).

وبعد إعادة فتح الإصدار، بلغت القيمة الإجمالية للصكوك، نحو 13.07 مليار ريال (3.49 مليارات دولار)‏، وحسب بيان للوزارة، نشرته اليوم وكالة "الأناضول"، قُسِّمت الإصدارات الإضافية البالغة قيمتها 7.220 مليارات ريال (1.93 مليار دولار) إلى ثلاث شرائح.

وارتفع الدين العام السعودي بنسبة 38% خلال 2017، إلى 116.8 مليار دولار، مقابل 84.4 مليار دولار بنهاية العام الماضي، ويشكل الدين 17% من الناتج المحلي في 2017، فيما كان 13.1% في 2016.

ديون محلية خليجية

وفي الإمارات، أعلنت بورصة "ناسداك دبي"، اليوم الثلاثاء، قيام بنك دبي الإسلامي بإدراج صكوك بقيمة مليار دولار، وأضافت البورصة في بيان أن الإدراج الجديد جرى تنفيذه ضمن برنامج البنك لإصدار صكوك بقيمة 5 مليارات دولار.

وأشار البيان إلى أن العائد على الإصدار الحالي سجّل 3.625%، ويستحق بعد مرور خمس سنوات.

كذلك أصدر البنك المركزي العماني، اليوم الثلاثاء، أذونات خزانة حكومية بقيمة 17 مليون ريال (184.5 مليون دولار)، وقال البنك، إن الأذون الجديدة تستحق خلال 28 يوماً اعتباراً من الغد (21 فبراير/ شباط)، وحتى 21 من مارس/ آذار المقبل.

وتعتبر أذون الخزانة أداة مالية مضمونة لفترة قصيرة الأجل يصدرها البنك المركزي العماني بالنيابة عن الحكومة لتوفير منافذ استثمارية للبنوك التجارية المرخصة، ويمكن للحكومة أن تلجأ إليها في تمويل بعض من المصروفات بشكل مرن.

وبلغ العجز بالموازنة العمانية المتوقعة للعام الحالي نحو 3 مليارات ريال (7.8 مليارات دولار).


من جانبه، أعلن بنك الكويت المركزي، اليوم الثلاثاء، بيع أذون خزانة حكومية بقيمة 240 مليون دينار (801.6 مليون دولار)، نيابة عن وزارة المالية.

وأظهرت بيانات البنك المركزي، على موقعه الإلكتروني، أن أجل الأذونات يبلغ ثلاثة أشهر بعائد 2%، إذ تستحق في 22 مايو/ أيار 2018.

(الأناضول، العربي الجديد)