السبسي: أميركا لم تطلب قواعد أميركية في تونس

السبسي: أميركا لم تطلب قواعد أميركية في تونس

16 يوليو 2015
السبسي شدّد على متانة العلاقات التونسية الليبية (فرانس برس)
+ الخط -
أكّد الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، أنّه لا مجال لقواعد عسكرية أميركية في تونس، مشيراً إلى أنّ واشنطن لا تريد أصلاً بناء قواعد عسكرية في تونس، ولم تطلب ذلك.

السبسي وفي حوار تلفزيوني مساء أمس الأربعاء، اعتبر أنّ الأميركيين لا يريدون الحصول على قواعد، باعتبارهم يملكون حاملات طائرات قادرة على حمل خمسة آلاف عسكري، وعديد المطارات التي تنطلق منها أكثر من مائة طائرة نفاثة، لافتاً الى أن تونس اشترت 12 طائرة "بلاك هوك" من الولايات المتحدة وستتسلمها في العام 2016، ولكنها لا تملك الإمكانيات المادية لاقتناء الطائرات الاستطلاعية "درون".

وعن العلاقات التونسية - الليبية والجدل الذي أثاره الساتر الترابي الذي يقام على الحدود، أكّد أن هذا القرار سياديّ وتم إنجازه داخل الأراضي التونسية، وعلى بعد ثمانية كلم من الحدود مع ليبيا، وهو لا يمكن أن يشكّل خطراً على الليبيين أو إزعاجاً للذين يريدون دخول ليبيا عبر البوابتين أو المعبرين القانونيين، وهدفه منع تسلل المهربين والإرهابيين والأسلحة، ولكن واضح أنّه أزعج المهربين والإرهابيين، وكل الذين يعملون خارج إطار القانون. 

اقرأ أيضاً المستشارون الإعلاميون في تونس: إقالات واستقالات بالجملة 

إلى ذلك، شدّد السبسي على متانة العلاقات التونسية الليبية، مذكّراً بأن تونس كانت دائماً في صف ليبيا وساعدتها مراراً، لذلك فليس على الشعب الليبي أن يخشى شيئاً منها، مبدياً خشيته من الوضع الذي تعيشه ليبيا حالياً.

وفي حديثه عن علاقاته مع بعض الشخصيات التونسية، لفت السبسي إلى أنه يحترم رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي كثيراً، لأنه سعى الى إنجاح الحوار الوطني، بالرغم من أنه كان شخصياً يدعو إلى إسقاط حكومة الترويكا، وأن لقاءهما قبل الانتخابات كان صريحاً جداً.

اقرأ أيضاً الغنوشي: نأمل تدارك حجم تمثيل "النهضة" بالحكومة

 

المساهمون