الزمالك المصري يفتح باب الرحيل أمام نجومه بسبب الأزمة المالية

14 مارس 2020
الصورة
الزمالك يعاني من أزمة مالية خانقة (Getty)
+ الخط -
اتخذت إدارة نادي الزمالك قراراً بفتح باب الرحيل أمام العديد من اللاعبين في نهاية الموسم الجاري، يتصدرهم فرجاني ساسي ومحمود علاء ومحمد عواد، في ظل الأزمة المالية الطاحنة التي يعاني منها نادي الزمالك المصري، وكانت سببا في إثارة خلافات ضخمة بينه وبين كبار النجوم ووصلت إلى حد رفض التدريب الجماعي قبل أسبوعين.

وحدد مسؤولو نادي الزمالك 5 ملايين دولار نظير الموافقة على رحيل ساسي لأي نادٍ آخر بحسب مصادر "العربي الجديد"، ورفضت عرضاً لشرائه من الترجي التونسي مقابل مليون و200 ألف دولار بداعي أن القيمة المالية لا تتناسب مع اللاعب.

في الوقت نفسه، اتفقت إدارة الزمالك بشكل مبدئي مع مسؤولي نادي النصر السعودي على بيع قلب الدفاع محمود علاء 29 عاماً مقابل 3 ملايين و500 ألف دولار اعتباراً من الموسم المقبل، في صفقة تأتي للتخلص من الراتب السنوي الضخم الذي يناله اللاعب ويصل إلى 15 مليون جنيه.

وشهدت الكواليس في الوقت نفسه، اتفاق إدارة الزمالك مع نظيرتها في بيراميدز على إجراء صفقة تبادلية يرحل بمضمونها محمد عواد صاحب صفقة الـ35 مليون جنيه، مع ضم الزمالك في المقابل لنبيل دونغا وعمر جابر نجمي وسط بيراميدز، في محاولة لدعم الوسط الأبيض والتخلص من الراتب السنوي الضخم الذي يناله عواد ويصل إلى 16 مليوناً، خاصة بعد اتفاق إدارة الزمالك مع جابر ودونغا على التوقيع نظير 8 ملايين جنيه لكلّ منهما على حدة سنويا.

ويسعى نادي الزمالك للحصول على عائد مالي آخر لا يقل عن مليوني دولار من وراء رحيل أكثر من لاعب استقرت الإدارة على إعارتهم أو بيعهم في الموسم المقبل، وهم الكونغولي كاسونغو، وحميد أحداد ومحمد أوناجم الثنائي المغربي، بخلاف توفير رواتبهم المالية الضخمة.

المساهمون