الريال يسقط في "المستايا" ويسجل رقماً سلبياً بعد 13عاماً

الريال يسقط في "المستايا" ويسجل رقماً سلبياً بعد 13عاماً

22 فبراير 2017
الصورة
خسارة جديدة لريال مدريد (Getty)
+ الخط -
تكبد ريال مدريد، مساء اليوم الأربعاء، هزيمته الثانية هذا الموسم، في ملعب "المستايا"، عندما نزل ضيفاً على نادي فالنسيا، في مباراة مؤجلة ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم بنتيجة (2-1).

جاء هدف الافتتاح في اللقاء بعدما استلم زازا الكرة داخل المنطقة ليسدد يسارية رائعة وظهره للمرمى اكتفى كيلور نافاس بمشاهدتها وهي تعانق شباكه، وكان هدفا مبكرا يتلقاه الفريق الميرنغي بعد مرور خمس دقائق فقط.

واصل أصحاب الأرض بدايتهم النارية وتمكنوا من إضافة الهدف الثاني إثر هجمة مرتدة سريعة بدأت بخطأ من المدافع الفرنسي للريال رافائيل فاران، لينطلق زازا بالكرة قبل أن يمرر للويس ناني الذي وضع بدوره أوريانا في مواجهة نافاس ليضع الكرة في الشباك.

هدفان في عشر دقائق فقط تلقتها شباك ريال مدريد، نتيجة لم يعرفها الفريق الملكي منذ 13 عاما، إذ تلقت شباك الفريق الملكي هدفين في أقل من عشر دقائق عام 2003 عندما خسر أمام إشبيلية بنتيجة (1-4).

ذلل ريال مدريد الفارق قبل نهاية الشوط الأول عن طريق كريستيانو رونالدو قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول، بعدما ارتقى عاليا وحول برأسه توزيعة مارسيلو الرائعة في شباك الحارس ألفيش.

ولئن حافظ ريال مدريد على صدارة ترتيب الدوري الإسباني فإن رصيده من النقاط تجمد عند حدود النقطة 52، وعلى بعد نقطة واحدة من ملاحقه برشلونة، وبفارق ثلاث نقاط على إشبيلية الذي يحتل المركز الثالث، وتتبقى للفريق الملكي مباراة واحدة مؤجلة أمام سلتا فيغو.
(العربي الجديد)

المساهمون