الركود يدفع أسعار الحديد إلى التراجع مجدداً

05 نوفمبر 2019
الصورة
الأسعار انخفضت لأقل من 10 ألاف جنيه للطن(Getty)
+ الخط -
أكد عدد من قيادات مصانع الحديد والتجار في مصر أن الانخفاض الأخير في أسعار الحديد، والذي يعد الأكبر منذ قرار تعويم الجنيه المصري في نوفمبر/تشرين الثاني 2016، يعود بشكل كبير إلى حالة الركود التي تضرب الأسواق.

وقال محمد حنفي، مدير عام غرفة الصناعات المعدنية، إن تراجع المبيعات أثر على الإيرادات، ‏وهو ما وضع شركات إنتاج الحديد في مأزق تجاه تسديد أقساط القروض ‏البنكية، لذا لجأت الشركات إلى تخفيض الأسعار، لتحريك المبيعات، بالإضافة ‏لتراجع أسعار الخامات عالميًا.‏
وأشار حنفي، في تصريحات لـ"العربي الجديد"، أن تخفيض أسعار الغاز المورد من ‏الحكومة لمصانع الحديد، ليس له علاقة بنزول الأسعار، إذ أن ‏معظم الشركات لا تعتمد على الغاز مصدرا رئيسيا للطاقة.‏
وكشفت مصادر تجارية أن تسابق الشركات في النزول بأسعار ‏الحديد، خلال الفترة الأخيرة، يرجع لارتفاع الراكد في المخازن إلى ‏‏900 ألف طن، في الوقت الذي بدأت فيه إحدى الشركات الجديدة ‏ضخ إنتاجها والذي يصل إلى مليون طن في العام.‏

وأشار مسؤول مبيعات في إحدى الشركات لـ"العربي الجديد"، طلب عدم ذكر اسمه، إلى ‏أن النزول بالأسعار عادةً لا يحرك المبيعات، إذ يؤجل المستهلك ‏دائمًا قرار عملية الشراء انتظارًا للمزيد من نزول الأسعار.‏

وأعلنت عدة شركات حديد مصرية، النزول بأسعار الحديد مجددًا، ‏منذ أول نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، ليكسر حاجز العشرة آلاف ‏جنيه (621 دولارا تقريبا)، للمرة الأولى منذ قرار تعويم الجنيه في نوفمبر/تشرين  2016.‏


وأبلغت شركة حديد بشاي للصلب وكلاءها بخفض سعر الطن ‏‏1000 جنيه للطن، وكذلك شركة حديد عز، أكبر منتج للحديد ‏في مصر بواقع 750 جنيها للأطوال، و600 جنيه للفائف، وأيضا ‏تراجع أسعار حديد الجارحي 800 جنيه في الطن، ليكسر متوسط ‏الأسعار حاجز العشرة آلاف جنيه.‏

وأظهر أحدث تقرير شهري، صادر عن‎ ‎‏ ‏وزارة ‏الإسكان ‏والمرافق والمجتمعات العمرانية المصرية "‏نشرة ‏أسعار ‏مواد ‏البناء"، ‏تراجع أسعار مواد البناء خلال ‏شهر ‏أكتوبر/تشرين ‏أول‏‏ ‏الماضي، ‏بالمقارنة بنفس الفترة من ‏‏2018، ‏إذ انخفض سعر‏ ‏طن ‏الحديد ‏من 12250 جنيهًا إلى ‏‏10750 جنيهًا ‏بنسبة ‏‏12.2%‏، ‏وطن ‏الإسمنت من 900 جنيه ‏إلى 800 جنيه، ‏بنسبة ‏‏11.1%.‏

وتراجعت أسعار الطوب الإسمنتي المفرغ ‏بنسبة ‏‏2.9%، ‏وطن ‏الألومنيوم من 85 ألف جنيه إلى 55 ألف جنيه ‏بنسبة ‏‏35.3%، ‏وانخفض سعر المتر المكعب من ‏الخشب ‏الموسكي ‏من ‏‏7000 جنيه إلى 6 آلاف جنيه بنسبة 14.3%، ‏فيما ‏ثبتت ‏أسعار ‏الخشب الزان عند 12 ألف جنيه، وارتفعت ‏أسعار ‏الطوب ‏الطفلي 5.6%، والرمل 7.7%، ‏والزلط 8.3%.‏

(الدولار=16.11 جنيها مصريا تقريبا)

المساهمون