الرجاء يتمرّد على اتحاد الكرة المغربي من الجزائر

الرجاء يتمرّد على اتحاد الكرة المغربي من الجزائر

06 يناير 2020
الصورة
الرجاء المغربي لديه استحقاقات عديدة (Getty)
+ الخط -

يعيش نادي الرجاء المغربي قبضة أزمة مع اتحاد كرة القدم بالبلد، بحجة سوء برمجة مباريات الدوري المحلي، وسوء التواصل بين إدارة النادي والمسؤولين على الكرة المغربية، إذ دفعت بعض القرارات النادي نحو إعلان التمرّد.

وقرر نادي الرجاء البيضاوي التمرّد ضد اتحاد كرة القدم المغربية، بعد قراره برمجة مباراة الدوري ضد الدفاع الجديدي، من دون الأخذ برأيهم، في ظلّ وجود زملاء المتألق محسن متولي أمام برنامج مكثف للمباريات.

وفضّل النادي المغربي تمديد وجوده في الجزائر، بعد أن واجه منافسه مولودية العاصمة في مباراة بطولة كأس العرب، السبت الماضي، إذ أعرب المسؤولون عن الفريق رغبتهم في البقاء لغاية مباراة رابطة أبطال أفريقيا أمام شبيبة القبائل يوم الجمعة.

وفوجئ النادي الرجاوي ببرمجة مباراة الدوري خلال هذا الأسبوع، حيث سيحتّم عليهم ذلك العودة للمغرب للعب، ثم الطيران مجدداً نحو الجزائر، وهو ما سيحرم اللاعبين من فترة راحة ويُعرّضهم للإرهاق.

واعتمد نادي الترجي على المادة 21 من قانون الأندية المشاركة في المنافسات الدولية، وبعث برسالة لاتحاد كرة القدم المغربي، لطلب تأجيل اللقاء، خاصة أن القانون يسري في صالحهم، بمنعه إجراء أكثر من مباراة خلال ثلاثة أيام.

ورفض المسؤولون في المغرب الطلب بحجة عدم انضواء مباريات بطولة كأس العرب تحت لواء الاتحاد الدولي لكرة القدم، وهو ما لا يعطي الحق للرجاء في تقديم أي احتجاج، بينما ذهبوا بعيداً بتأكيدهم إجراء مباراة الدوري في موعدها.


ومن المتوقع أن يحضر نادي الرجاء بملعب مباراة الدفاع الجديدي عبر تشكيلة النادي الرديف، وذلك لتفادي عقوبة خصم النقاط، وخسارة المواجهة على البساط بسبب الغياب.

المساهمون