الرئيس الليبيري يعود لكرة القدم ويلعب ضد نيجيريا

الرئيس الليبيري يعود لكرة القدم ويلعب ضد نيجيريا

12 سبتمبر 2018
الصورة
الرئيس الليبيري جورج ويا (Getty)
+ الخط -
عاد الرئيس الليبيري وأسطورة نادي ميلان الإيطالي السابق، جورج ويا إلى ممارسة لعبته المفضلة، بعدما شارك في المباراة الودية التي جمعت منتخب بلاده ضد نيجيريا التي انتهت بفوز "النسور الخضراء" بهدفين مقابل هدف وحيد.

وجرت المباراة الودية التي نظمت على شرف الرئيس جورج ويا صاحب الـ51 عاماً، حتى يتم تعليق القميص رقم 14 الذي ارتداه أسطورة ليبيريا طوال مسيرته الدولية، من قبل الاتحاد الليبيري لكرة القدم.


ولعب جورج ويا في المباراة الودية ضد نيجيريا 79 دقيقة كاملة، ليتخلى بعدها عن مكانه لبديله في الفريق، وسط تصفيق حاد من الجماهير الحاضرة في المدرجات، التي تحب الرئيس الليبيري بشكل كبير، بسبب شهرته الكروية التي أوصلته إلى سدة الحكم بعد فوزه بالانتخابات في ديسمبر/ كانون الأول العالم الماضي.

يذكر أن ويا، قد لعب لعدد من الأندية الأوروبية، على رأسها موناكو وباريس سان جيرمان، وميلان، وتشلسي، ومانشستر سيتي، ومرسيليا، بالإضافة إلى فوزه بالكرة الذهبية عام 1995، ليصبح أول لاعب أفريقي يفوز بها، والوحيد حتى الآن.

 
(العربي الجديد)

المساهمون