الرئيس الصيني: نتائج كارثية لأي نزاع مع الولايات المتحدة

الرئيس الصيني: نتائج كارثية لأي نزاع مع الولايات المتحدة

23 سبتمبر 2015
الصورة
دعا شي إلى تحسين العلاقات بين بكين وواشنطن (Getty)
+ الخط -

 

اعتبر الرئيس الصيني، شي جين بينغ، أمس الثلاثاء، أن أي نزاع بين بلاده والولايات المتحدة الأميركية، ستكون نتائجه "كارثية"، تزامناً مع إعلان مسؤول أميركي أن مقاتلتين صينيتين حلقتا بشكل خطر، منتصف الشهر الحالي، قرب طائرة استطلاع أميركية أثناء تحليقها في المجال الجوي الدولي فوق البحر الأصفر بين الصين وشبه الجزيرة الكورية.

وفي مستهل زيارة للولايات المتحدة، دعا شي إلى تحسين العلاقات بين بكين وواشنطن.

وأضاف في خطاب ألقاه بولاية واشنطن: "نريد أن نرى قدراً أكبر من التفاهم والثقة، وقدراً أقل من القطيعة والشك" بين البلدين، داعياً إلى تفهم "النوايا الاستراتيجية" لكل منهما.

ولفت إلى أن دخول بلاده والولايات المتحدة "في نزاع ومواجهة، فإن من شأن هذا أن يؤدي إلى كارثة لكلا البلدين وللعالم بأسره".

وتزامناً مع تصريحات شي، أعلن مسؤول أميركي أن "مقاتلتين صينيتين حلقتا بشكل "خطر" قرب طائرة استطلاع أميركية أثناء تحليقها في المجال الجوي الدولي فوق البحر الأصفر بين الصين وشبه الجزيرة الكورية".

وقال المسؤول، طالباً عدم نشر اسمه، إن "الحادث وقع في 15 أيلول/ سبتمبر الجاري حين رصدت طائرتان صينيتان طائرة استطلاع أميركية من طراز (ار سي-135) وعمدتا على الإثر إلى المرور أمامها".

ورفض المتحدث باسم "البنتاغون"، بيتر كوك، إعطاء تفاصيل عن الحادث مكتفياً بتأكيد وقوعه.

ونقل كوك عن الطيار قوله إنه "شعر بأن الطائرة مرت أمامه تماماً بطريقة خطرة".

اقرأ أيضاً:غضب متصاعد بالجيش الصيني من قرار خفض عدد قواته

 

المساهمون