الرئيس السابق لبرشلونة يستغرب تأجيل الكلاسيكو: دخلت "البيرنابيو" بدبابة

26 أكتوبر 2019
الصورة
تم تأجيل الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد (Getty)
+ الخط -
أظهر جوان غاسبارت الرئيس السابق لنادي برشلونة الإسباني رفضه التام، لفكرة تأجيل مباراة الكلاسيكو أمام ريال مدريد، بسبب الأوضاع الأمنية في إقليم كتالونيا الذي يشهد مظاهرات، مشيراً إلى أنه عاش أجواء أكثر رعباً في الكلاسيكو.

وتأجل موعد الكلاسيكو الشهير من 26 أكتوبر/تشرين الأول الحالي إلى 18 ديسمبر/كانون الأول المقبل في ملعب "كامب نو"، وذلك بعد رفض فكرة تبديل ملعب القمة وإقامة المواجهة القوية في "سانتياغو برنابيو" معقل الريال في نفس الموعد.

وقال غاسبارت في تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "لماذا يتأجل الكلاسيكو بين الريال وبرشلونة؟ لقد عشنا ظروفاً أصعب من هذه، وسبق لي أن دخلت ملعب سانتياغو بيرنابيو في دبابة تحت حراسة الشرطة وهذا أمر معتاد".

ويعتقد غاسبارت أن تأجيل الكلاسيكو بين ناديي ريال مدريد والبارسا أثر سلبياً على المستوى السياحي، حيث كان من المتوقع حضور مئات الآلاف من السائحين إلى برشلونة سواء لمشاهدة اللقاء أو لعيش الأجواء بالعاصمة الكتالونية.

وسبق أن حكى غاسبارت رئيس نادي برشلونة السابق، أنه ذهب إلى المطار مع مسؤولي البرسا ذات مرة في دبابة حقيقية في رحلة التعاقد مع الأرجنتيني دييغو مارادونا، بعد تلقي تهديدات بالقتل من "أولتراس" ريال مدريد لإفشال الصفقة.

المساهمون