الرئيس البرازيلي الجديد بولسونارو يتسلم مهامه الثلاثاء

الرئيس البرازيلي الجديد بولسونارو يتسلم مهامه الثلاثاء

30 ديسمبر 2018
+ الخط -

دقّت ساعة الحقيقة بالنسبة إلى جاير بولسونارو الذي يتعيّن عليه أن يثبت اعتباراً من الثلاثاء أنه قادر على حكم البرازيل، مثلما كان قادراً على الفوز في الانتخابات الرئاسية استناداً إلى شعارات محاربة الفساد واليساريين في البلاد.

ومن المتوقع أن يُجرى حفل تنصيب الرئيس المنتخب من اليمين المتطرف في برازيليا، وسط إجراءات أمنية مشددة تشمل نشر منظومة مضادة للصواريخ، وطائرات حربية، وقوات كبيرة على الأرض.

وكان بولسونارو قد نجا من الموت بعد تعرّضه في السادس من أيلول/ سبتمبر للطعن في بطنه على يد شخص مختلّ أثناء تجمع انتخابي.

وحقق العسكري السابق البالغ الثالثة والستين من العمر فوزاً مريحاً في الانتخابات الرئاسية في البرازيل، وسط مشهد سياسي مضعضع جراء أربع سنوات من فضائح فساد، وأزمة اقتصادية خانقة، وارتفاع في نسبة الجرائم. في المقابل يعاني اليسار من الانقسامات، في حين أن نفوذ أحزاب اليمين الوسط تراجع بشكل كبير.

وسيصبح الحزب الاجتماعي الليبرالي الذي ينتمي إليه الرئيس المنتخب والذي يشغل 52 مقعداً فقط من أصل 513، القوة الثانية في مجلس نواب، مجزّأ أكثر من أي وقت مضى.


(فرانس برس)