الدوري الفرنسي يُرحب بتقرير منظمة التجارة حول القرصنة السعودية

الدوري الفرنسي يُرحب بتقرير منظمة التجارة حول القرصنة السعودية

18 يونيو 2020
الصورة
توج باريس سان جيرمان بلقب الدوري الفرنسي (فيليبي ديسماز/Getty)
+ الخط -

أصدرت رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم، بياناً رسمياً ترحب فيه بتقرير منظمة التجارة العالمية، الذي أثبت تورط السعودية في دعم قناة القرصنة "بي آوت كيو"، تضاف إلى التهم الأخرى مثل انتهاكات حقوق الإنسان، وكل هذا رهن حظوظ صندوق الاستثمار التابع له، في الاستحواذ على نادي نيوكاسل يونايتد الإنكليزي.

وجاء في بيان الرابطة: "ترحب رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم، بالتقرير الذي نشرته منظمة التجارة العالمية في 16 يونيو 2020، الذي يدين القرصنة وانتهاكات حقوق الملكية الفكرية، ونحن عازمون على حماية حقوقنا، وكذلك حقوق شركائنا الإعلاميين الذين يساهمون بشكل كبير في الأداء السليم للنشاط الرياضي في فرنسا، سواء الاحترافية كانت أو الهواة".

وواصل البيان "في سياق التحقيقات التي بدأت، ساعدت الأدلة التي قدمتها رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم في تحديد مسؤولية السعودية في دعم عمليات القرصنة بي آوت كيو، وهذا ما أكده كذلك تقرير منظمة التجارة العالمية. كما أن رابطة الدوري كانت قد قدمت شكوى في فرنسا ومن ثم تم الشروع في إجراءات مع المفوضية الأوروبية بشأن السماح لقناة القرصنة بالبث على قمر عربسات".

وختم "لقد سلط تقرير منظمة التجارة العالمية الضوء على هذه المسألة، وستستمر رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم في القتال إلى جانب شبكة بي إن سبورت في إصلاح جميع الأضرار، ونحن ملتزمون بحماية واحترام الملكية الفكرية لأصحاب الحقوق الرياضية، والعمل الكامل على هذا الغرض، ولا سيما عبر جمعية حماية البرامج الرياضية".

المساهمون