الداخلية تكشف هوية مطلق النار على قصر السلام بجدة: سعودي الجنسية

07 أكتوبر 2017
المنفذ قتل أيضًا في موقع الهجوم (فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت الداخلية السعوديّة، في بيان رسميّ، مساء اليوم السبت، مقتل مجنّدين من الحرس الملكي إثر هجوم نفّذه شخص يحمل سلاحًا ناريًّا أمام البوابة الغربية لقصر السلام في جدة، فجر اليوم. مشيرة إلى أن مطلق النار سعودي الجنسية يبلغ 28 عاماً.

وأوضحت الداخلية السعودية في بيانها أنه "عند الساعة (الثالثة وخمسة وعشرين دقيقة) من فجر يوم السبت، تعرضت نقطة حراسة خارجية تابعة للحرس الملكي الموجود أمام البوابة الغربية لقصر السلام بمدينة جدة، لإطلاق نار من شخص ترجل من سيارة يقودها من نوع هونداي تحمل اللوحة رقم (ح ص ك 6081)، وتم التعامل معه على الفور من قبل رجال الحرس الملكي وفق ما يقتضيه الموقف، ما نتج عنه مقتله في مكانه في الحال".

وبحسب البيان الذي نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس) أيضًا، فقد قتل مجنّدان من الحرس الملكي، هما "وكيل رقيب، حماد بن شلاح المطيري، والجندي أول، عبدالله بن فيصل السبيعي"، وأصيب ثلاثة آخرون، وهم يتلقون حالياً العلاج اللازم.

وأفاد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية أنه "قد اتضح من إجراءات التثبت من هوية ذلك الشخص أنه يدعى منصور بن حسن بن علي آل فهيد العامري (سعودي الجنسية) ويبلغ من العمر (28) عاماً، وضبط بحوزته بالإضافة للسلاح الرشاش من نوع كلاشنكوف، ثلاث قنابل حارقة".

وأضاف المتحدث ذاته أن الجهات الأمنية لا تزال تباشر تحقيقاتها، "وسيتم الإعلان عمّا يستجد لاحقاً".


وكانت السفارة الأميركية في السعودية قد حذّرت المواطنين الأميركيين، مطالبة إياهم بتوخي الحذر في المنطقة المحيطة بقصر السلام في جدة، اليوم السبت، بعد تقارير على وسائل الإعلام عن وقوع هجوم هناك.


دلالات