الخطيب لـ"العربي الجديد": قطر توسع فرص العمل أمام الأردنيين

04 مايو 2019
الصورة
قطر تفتح مجالات جديدة أمام الأيدي العاملة الأردنية(العربي الجديد)
+ الخط -
قال المتحدث الرسمي لوزارة العمل الأردنية محمد الخطيب إن دولة قطر ستوفر فرص عمل للأردنيين بأكثر من الأعداد المتفق عليها بين الجانبين العام الماضي والبالغة 10 آلاف وظيفة.

وأضاف الخطيب في تصريحات لـ"العربي الجديد" أن "الجانب القطري تعهد سابقاً بتوفير فرص عمل للأردنيين بمقدار 10 آلاف وظيفة في عدة مجالات"، مشيرا إلى أنه " قد تم إنشاء منصة إلكترونية لتسهيل عملية تقديم الطلبات واختيار المناسب منهم للعمل في دولة قطر".

وأكد الخطيب أن قطر فتحت مجالات جديدة أمام الأيدي العاملة الأردنية وبخاصة في الشركات الصغيرة والمتوسطة وسيتم خلال الأيام المقبلة تنظيم لقاء بعمان بين الجانبين الأردني والقطري بهذا الشأن، متوقعاً أن يصل عدد الحاصلين على تأشيرات عمل من الأردنيين في قطر بعد عيد الفطر المبارك بحوالي 5 آلاف شخص في مختلف المجالات.

وكانت قطر قد أعلنت سابقاً عن تقديم حزمة مساعدات اقتصادية ومالية للأردن، كما تعهدت بتوفير فرص عمل للأردنيين وذلك في أعقاب الاحتجاجات الواسعة التي شهدتها البلاد ضد السياسات الاقتصادية الحكومية ورفع الأسعار والضرائب، وقد أدت تلك الاحتجاجات إلى إقالة الحكومة السابقة برئاسة هاني الملقي.


وعقدت اللجنة المشتركة القطرية- الأردنية المكلفة بمتابعة مبادرة التشغيل القطرية لتوفير عشرة آلاف فرصة عمل للأردنيين في دولة قطر اجتماعها الثالث في مدينة الدوحة بمبنى وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، يومي الأحد والإثنين الماضيين، حيث جرى الاتفاق على توسيع مجالات العمل للأردنيين في قطر.

وقالت وزارة العمل الأردنية إن الجانبين ناقشا خلال الاجتماع متابعة آلية التوظيف للأردنيين (منصة التوظيف)، ووضع خطة عمل للفترة القادمة وآلية لمتابعة التنفيذ من خلال فرق عمل بالوزارتين.

وبهدف توسيع مجالات العمل أمام الأردنيين فقد تم الإتفاق على أن يتم صرف الموافقات العمالية لجميع الشركات في دولة قطر، وبالأخص الشركات الصغيرة والمتوسطة، على أن يتواصل أصحاب العمل بدولة قطر مباشرة مع جهة الاختصاص بوزارة العمل الأردنية، مما يتيح المجال وبشكل أوسع لتشغيل الباحثين عن العمل.

ويعاني الأردن من ارتفاع معدل البطالة الذي بلغ وفقا لآخر إحصائيات 18.7%.

دلالات

المساهمون